أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الجندي السوري1946

عمـــيد
عمـــيد
الجندي السوري1946



الـبلد : الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ 12410
المهنة : طالب جامعي
المزاج : يا لذيذ ياريق
التسجيل : 24/09/2012
عدد المساهمات : 1704
معدل النشاط : 1949
التقييم : 121
الدبـــابة : الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ A6368c10
الطـــائرة : الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ B91b7610
المروحية : الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ B97d5910

الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ 111


الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ Empty

مُساهمةموضوع: الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟   الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ Icon_m10الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 14:05

الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟

زيفي ماغن

في السنوات الأخيرة، وروسيا من الناحية العملية بمثابة حارس البوابة إزاء الضغوط الدولية على إيران وسوريا. فهاتان الدولتان، إلى جانب حزب الله وحماس، تشكلان الشرق الأوسط المعادي للغرب (وبالطبع المعادي لـ"إسرائيل") أي "محور الشر"، ومكرستان في الصراع الدولي لتعزيز أجندة أعضائه الراديكالية.

مع ذلك، من الضروري التمييز بين مسألتين حاليتين: الضغط الدولي على سوريا في أعقاب قمعها الوحشي للانتفاضة الشعبية، والتطورات الناجمة عن النشر الدولي لتقرير وكالة الطاقة الذرية بشأن برنامج ايران النووي.

في حالة سوريا، ما هو على المحك الآن هو إمكانية التدخل بالقوة من الخارج (في شكل الناتو) لوقف العنف من قبل النظام السوري والإطاحة به واقعاً. إن الدفاع الروسي القوي عن سوريا نابع من اهتمام روسيا بالمنافسة مع الغرب للتأثير على الساحة الدولية. وتعتبر روسيا سوريا بمثابة شريك استراتيجي، التي بالإضافة إلى المزايا السياسية التي تمنحها لروسيا في مقابل الغرب، فإنها تزودها بمكاسب عسكرية، لا سيما استخدام البنى التحتية العسكرية السورية (أهمها ميناء طرطوس، الذي أصبح قاعدة بحرية روسية في البحر الأبيض المتوسط).

مع ذلك، على الرغم من أن روسيا قد قوضت كل احتمال للتدخل الدولي في سوريا، فإنه يبدو بأنها كانت على علم لبعض الوقت بأن نظام الأسد قد ينهار قريباً، حتى من دون تدخل خارجي. لذلك، ومن أجل الحفاظ على وضعها مستقبلاً في هذا البلد، كانت روسيا ناشطة على مستويين: فعلى مستوى الدبلوماسية العامة، نقلت روسيا الرسائل العامة للنظام السوري تدعوه فيها إلى تجنب العنف المفرط، بينما كانت على المستوى العملي على اتصال مع قادة المعارضة السورية. وبالتالي فإن روسيا تستعد لنهاية محتملة للنظام الحالي بينما تمهد الطريق للتعاون مع من سيخلفه.

أما المسائل الإيرانية، فتبدو مختلفة، على الأقل حتى وقت قريب. في الواقع، إن الدعم الروسي لإيران بعد نشر تقرير الوكالة ازداد وأصبح أقوى، على الرغم من أن إيران بدأت تشكل تهديداً استراتيجياً دولياً بسبب دعمها للنشاط الراديكالي الإسلامي وبسبب برنامجها النووي خاصة، الذي دخل الآن من الباب العريض.

إن روسيا، التي عملت لسنوات للحد من الضغوط على طهران، لا تزال تعتبر إيران رافعة حاسمة لتعزيز مصالحها الخاصة. وبسبب الوزن الجيوسياسي لإيران وسياستها الودية تجاه روسيا (عدم التدخل في القضايا الإسلامية في روسيا وكذلك في المناطق ذات الاهتمام الروسي)، تعتبر موسكو إيران دولة كبرى في الشرق الأوسط. بالإضافة إلى ذلك، إيران لاعب رئيس بالنسبة لروسيا بسبب انتمائها لمحور مناهض للغرب في الشرق الأوسط ("محور الشر").

وقد رفع دعم روسيا لايران من قيمتها بالنسبة إلى الغرب، الذي هو في حاجة ماسة لمساعدة روسيا في احتواء طموحات ايران النووية. أما روسيا، من جانبها، فتدير المسألة للاستفادة من هذا التوجه لرفع مستوى مكانتها الدولية.

مع ذلك، وفي التحليل النهائي، إن الدعم الروسي ليس دعماً موالياً لإيران بقدر ما هو دعم معادٍ للغرب، مع كون إيران أداة روسيا الأساسية في تعزيز هذا الاتجاه. أما حالياً، فإن دعم روسيا، الذي يبدو آمناً، يشهد مزيداً من التدقيق في الداخل نتيجة لتقرير وكالة الطاقة الذرية. لقد كانت العلاقات الروسية ـ الإيرانية عبارة عن مد وجزر في الماضي. وعادة ما تمكنت الدولتان من تسوية خلافاتهما لأن مصلحتهما المشتركة في التعاون تفوق الاعتبارات الأخرى.

مع ذلك، يتعين على روسيا أيضاً، ولأسباب كثيرة، أن تكون على حذر من إيران، بما يتعلق، في المقام الأول، بالسلوك الإيراني غير المتوقع بعد حصولها على القدرات النووية. إذ لا يبدو أن إيران النووية في مصلحة روسيا، ليس فقط بسبب الآثار الاستراتيجية المباشرة على أمن روسيا، بل أيضاً بسبب القلق من عزم إيران الاستفادة من الأسلحة النووية لموضعة نفسها كقوة عظمى، مع كل التداعيات الجيوسياسية لذلك بالنسبة لهذه المنطقة، بما في ذلك الإضرار بمكانة روسيا. كل هذا يأتي إضافة إلى القلق من أن يكون نظام السيطرة على التسلح الدولي، وهو أمر مهم لروسيا، على وشك الانهيار بكامله.

ليس من المستبعد أن يكون الاحترام والشك، على حد سواء، هما ما دفعا روسيا في الماضي للعمل ضد إيران والتعاون مع الأطر الدولية (كدعمها بما يتعلق بمعظم قرارات الأمم المتحدة حول إيران، والمشاركة في أنشطة الوكالة، ومجموعة 5 +1)، إضافة إلى دعم العقوبات الدولية المفروضة على إيران في عام 2009، والذي أثار ردود فعل إيرانية غاضبة والكثير من التوتر بين البلدين. لكن، في المقابل، حصلت روسيا على مغانم أميركية هامة في شكل إعادة ضبط الإيقاع السياسي، والذي تضمن بعض المكاسب السياسية الأساسية.

إذا كان الأمر كذلك، فلماذا كانت روسيا، حتى وقت قريب على الأقل، معارضة للجهود الدولية لوقف البرنامج النووي الإيراني؟ أولاً، إن مصلحة روسيا الأساسية هي في تثبيت نفسها كقوة مؤثرة في الشرق الأوسط، قوة تنافس الغرب. وفي هذا السياق تعتبر إيران الشريك الرئيس لروسيا في تشكيل محور مناهض للغرب. إن سقوط النظام الإيراني بسبب الضغوط المتزايدة سيطيح بهذا المحور ويجر معه كل الجهود الروسية في هذا الإطار.

ثانياً، كانت روسيا متضررة بشدة نتيجة للربيع العربي. فالأنظمة التي كانت صديقة لروسيا تم الإطاحة بها ويبدو المستقبل غامضاً للغاية؛ فالخياران الإسلامي والديمقراطي، على حد سواء، غير مناسبين من وجهة نظر روسيا.

موقع "مجموعة الخدمات البحثية"


المصدر:

http://www.alahednews.com.lb/essaydetails.php?eid=74261&cid=88

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
emas alsamarai

رائـــد
رائـــد
emas alsamarai



الـبلد : الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ 01210
المهنة : كان يا ما كان
المزاج : سبحان الله وبحمده سبحان ربي العظيم
التسجيل : 11/03/2013
عدد المساهمات : 930
معدل النشاط : 952
التقييم : 95
الدبـــابة : الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ Nb9tg10
الطـــائرة : الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ B91b7610
المروحية : الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ 5e10ef10

الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ Empty10

الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ Empty

مُساهمةموضوع: رد: الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟   الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟ Icon_m10الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 16:06

التدخل الايراني مكشوف ومفضوح للغايه فهي أول من دخل العراق بمنظمات أرهابيه وملياويه وحزبيه وهي التي أغرقت العراق بالارهاب وبالتعاون مع النظام السوري لادخال كافة اشكال الارهاب وبأعتراف المالكي شخصيا والذي قال قبل حدوث الثورة السوريه (ان نظام بشار هو من يدخل الارهابيين والسيارات المفخخه الى العراق وانني قد رفعت شكوى لدى الامم المتحده يذلك ) وعلق بشار الاسد بعدها (بان كلام المالكي كلام اطفال) وكان الدعم الايراني -السوري للارهاب في العراق لغرض أفشال امريكا في العراق وايقاعها في مستنقع لن تنهض منه دون خسائر جسيمة جدا بحيث لا يمكن لها ان تفكر بعدها بالتحرك العسكري ضد سوريا او ايران كما ان الاخيرة هي من أفتعل الصدام المسلح في اليمن بين الجيش الحكومي وأنصار الشيخ حسين الحوثي لآسباب طائفيه لاأكثر وأيران هي من تدخلت أكثر من أي دولة أخرى في الشأن اللبناني بدعم حزب الله بكل أنواع الاسلحه والتجهيزات والاموال وأن سحبت أيران يدها من حزب لآنهار فورا وكذلن ان أيران هي المسؤول الآول عما حدث في البحرين وبعض التظاهرات في الكويت والسعوديه وايضا لاسباب طائفيه كما أن الوجود الروسي في سوريا لديمومة المصالح الايرانيه في سوريا وبطلبها المدعوم ماديا لروسيا في المنطقه وأنفتاح حكومة المالكي في العراق على الشركات الروسيه وكذلك صفقات الاسلحه الاخيره وبمبلغ 2و4مليار دولار رغم الاستعداد الامريكي لتزويد الجيش العراقي بكل ما يحتاجه الا ان المصالح الايرانيه الروسيه لها اليد الطولى في حكومة المالكي المتماشية مع النوايا الايرانيه ووقوف روسيا مع النظام السوري خير دليل للملكي على انه سسيلقى نفس الدعم التسليحي واللوجستي والمخابراتي من روسيا في حال عدم الاتفاق مع امريكا في اي شكل من الاشكال والايام القادمه ستكشف ما ورائها خصوصا وان امريكا غير راضيه عن الواقع في العراق والذي اصبح على شفا حفرة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الدعم الروسي لإيران وسوريا: لأجل ماذا وحتى متى؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الأقســـام العسكريـــة :: الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2019