أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

غموض العلاقات السودانية الأمريكية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 غموض العلاقات السودانية الأمريكية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ali niss

field marshal
field marshal
Ali niss



الـبلد : غموض العلاقات السودانية الأمريكية 91010
المهنة : كاتب
المزاج : عصبى جدا
التسجيل : 30/06/2011
عدد المساهمات : 9152
معدل النشاط : 9951
التقييم : 598
الدبـــابة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Unknow11
الطـــائرة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Unknow11
المروحية : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Unknow11

غموض العلاقات السودانية الأمريكية 511


غموض العلاقات السودانية الأمريكية Empty

مُساهمةموضوع: غموض العلاقات السودانية الأمريكية   غموض العلاقات السودانية الأمريكية Icon_m10الثلاثاء 14 أغسطس 2012 - 7:10

غموض العلاقات السودانية الأمريكية Images?q=tbn:ANd9GcRPGHOzIMlHn5U8vVF4EDUSeI4-nOVVJY1d6l4ka2b_P2SqgZR_4Xt0q2ZJ

شهد يوم 30 يونيوعام 1989 انقلابا عسكريا بقيادة الرئيس السوداني عمر البشير، وبمساعدة الدكتور حسن الترابي، وتم فرض النظام الإسلامي وإعلان الهوية الإسلامية للسودان مما ترتب عليه تغييرات جذرية في الموقف الاستراتيجي السوداني ومنذئذ والولايات المتحدة لم يهدأ لها بال وهي تحاول بشتى الطرق، إقحام نفسها في القضايا الداخلية للسودان؛ حيث أصدرت وزارة الخارجية الأمريكية بياناً تأسف فيه للإطاحة بحكومة منتخبة انتخاباً ديمقراطياً في إشارة إلى حكومة الصادق المهدي.

وخلال شهري أغسطس وديسمبر من العام 1989 أجريت مباحثات في كل من أديس أبابا ونيروبي بهدف وضع حدّ للحرب الأهلية والصراعات في السودان تحت رعاية أمريكية في عهد الرئيس "كارتر"، ولكن هذه المباحثات باءت بالفشل بسبب تمسك الخرطوم بتطبيق الشريعة. ويرى أشرف راضي (السياسة الدولية ع 128–أبريل 1997) أن التوتر في العلاقات السودانية الأمريكية ازداد كثيراً بعد اللقاء الذي تم بين الرئيس البشير وهريمان كوهين مساعد وزير الخارجية الأمريكية للشؤون الخارجية، وفي8 مارس1990 أوقفت الحكومة الأمريكية المساعدات العسكرية والاقتصادية للسودان وذلك تنفيذاً للقرار الذي ينص على عدم تقديم مساعدات للنظم العسكرية التي وصلت إلى الحكم من خلال الانقلابات، ما لم تبد استعدادها لإعادة النظام الديمقراطي خلال ثمانية أشهر.

ثم جاءت حرب الخليج وضاعت معها آخر فرصة للتقارب بين الخرطوم وواشنطن حيث أعلن النظام الجديد في السودان انحيازه الواضح للرئيس العراقي السابق صدام حسين، وفي منتصف فبراير 1991 أغلقت الولايات المتحدة سفارتها في الخرطوم، وبررت هذه الخطوة بالخوف من تعرضها لهجوم إرهابي بسبب حرب الخليج، ثم يأتي العام 1993 وتضع الولايات المتحدة، السودان على رأس قائمة الدول التي تنتهك فيها حقوق الإنسان وأدارت الولايات المتحدة هذه القضية من خلال منظمة الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية، والكنيسة، ورغم محاولة السودان تطبيق إستراتيجية مضادة للحملة على انتهاكات حقوق الإنسان والتي تنظمها الولايات المتحدة وأوروبا والأمم المتحدة، إلا أنه لم يفلُح في منع مفوضية حقوق الإنسان في الأمم المتحدة من اتخاذ قرار في 10 مارس 1993 بتعيين مراقب لحقوق الإنسان في السودان وظل السودان موضع انتقاد للجلسات التي تناقش فيها انتهاكات حقوق الإنسان في المفوضية.

ومنذ شهر أغسطس 1993 تضع الولايات المتحدة السودان على رأس قائمتها السوداء للدول التي ترعى الإرهاب، وبالتالي فهو غير مؤهل للحصول على مساعدات إنسانية أمريكية. وفي الأول من يوليو عام 1999 في ظل إدارة الرئيس كلينتون أصدر الكونجرس الأمريكي قراراً يدين فيه الحكومة السودانية، بل إنه دعا مجلس الأمن لإدانة ما أسماه بغارات اصطياد العبيد وبفرض حظر جوي كامل على جنوب السودان. وقد طالب الكونجرس إدارة الرئيس كلينتون بدعم التنظيمات التي تعمل خارج نطاق الأمم المتحدة من أجل التنسيق في مجهودات الإغاثة ودعم الديمقراطية والإدارة المدنية والبنية الأساسية في المناطق السودانية التي تخضع لسيطرة المعارضة.

غموض العلاقات السودانية الأمريكية Garang

ويرى د. حمدي عبد الرحمن حسن (السياسة الدولية-ع147- يناير 2002) أن الهدف من هذه الضغوط الأمريكية هو تدويل المسألة السودانية، مما أثار المخاوف من جانب النظام السوداني من محاولة تطبيق النموذج الدولي في أزمة كوسوفا على الوضع في السودان في الوقت الذي خضعت فيه إدارة الرئيس بوش لضغوط من بعض قادة الكونجرس المعنيين بالشأن السوداني والذين يخضعون لنفوذ بعض المنظمات الكنسية الإنجيليكية وإرسالياتها التبشيرية، حيث يتم تصوير الوضع في السودان بعيداً عن حقائق الواقع على أنه صراع أيديولوجي له طابع ديني بين الشمال المسلم والجنوب المسيحي.

غموض العلاقات السودانية الأمريكية 20050124182718

ويعتبر اتفاق "مشاكوس" (20يوليو2002)هو أحدث الصور التي تبرهن على التدخل الأمريكي السافر في الشؤون السودانية؛ حيث نص على عدة نقاط بالغة الأهمية بالنسبة للجنوب، لعل من أبرزها عدم تطبيق الشريعة الإسلامية والنص على حق تقرير المصير لهؤلاء بعد فترة انتقالية مدتها ست سنوات، وتضمن الاتفاق بعد الأطروحات من جانب حركة "قرنق" في أن يتم التناوب بين قرنق والبشير على حكم البلاد خلال الفترة الانتقالية بحيث يتولى قرنق الحكم في الفترة الأولى ومدتها ثلاث سنوات ثم البشير بعد ذلك. وعندما لاقت الفكرة اعتراضاً من الحكومة السودانية تم اقتراح فكرة الرئيس ونائب الرئيس بحيث يتولى قرنق منصب نائب الرئيس على أن يكون له الحق في الاعتراض على القرارات الرئاسية الخاصة بالجنوب، وبالطبع تولى الحكم في حالة غياب الرئيس أو وفاته، ولكن تم العدول عن هذا الاقتراح أيضاً بعد اعتراض الحكومة. وتم الاتفاق على أن يتولى قرنق منصب نائب الرئيس وفي حالة غياب الرئيس يتم اختيار رئيس من خلال المؤتمر الوطني الحاكم، ورغم أن هذا الاقتراح لا يتماشى مع طموحات قرنق إلا أنه يعدّ مكسباً كبيراً إذ صار لا ينظر إليه على أنه قائد تمرد أو أنه يمثل الجنوبيين فقط، بل صار جزءاً هاماً في الكيان السوداني.

غموض العلاقات السودانية الأمريكية 110127130124_karti_clinton_640x360_getty_nocredit

ورغم هذه السياسة الجارحة من قبل الإدارة الأمريكية تجاه النظام السوداني إلا أن الواضح أن واشنطن تسعى نحو تحسين علاقاتها مع السودان بعد سنوات من التوتر، حيث اتضح أن السلطات السودانية ساعدت المحققين الأمريكيين بعد أحداث 11 سبتمبر، بل إن التعاون الأمني بين البلدين قد بدأ منذ أكثر من عامين تقريباً حيث إن السودان يمثل هدفاً استخباراتياً مهماً للولايات المتحدة؛ لأن أسامة بن لادن قد عاش فيه خلال الفترة من 1991 و1996، وتفيد بعض المصادر أن السلطات السودانية قامت بتسليم الفرق الأمنية الأمريكية مجموعة كبيرة من الوثائق والخرائط عن أسامة بن لادن وعن تنظيم القاعدة الذي أسسه في بداية التسعينيات. بالإضافة لما سبق يرى "بدر حسن شافعي" (السياسة الدولية –ع153-يوليو2003)
أن اهتمام الإدارة الأمريكية بالسودان يرجع لأسباب أخرى أهمها:

النفط: حيث تؤكد الإدارة الأمريكية أن لها حقاً في بترول السودان على خلفية أن أول شركة اكتشفته كانت شركة أمريكية، ثم عندما دبّ الخلاف بين واشنطن والخرطوم بسبب توجهات النظام الإسلامية قام الأخير بإعطاء حق التنقيب لشركات أخرى منافسة ماليزية– صينية مما سبب إزعاجاً لواشنطن وهي ترغب في الحصول على مزايا اقتصادية لشركاتها خاصة أن السودان تعدّ من الدول البكر في مجال الإنتاج النفطي ولديها احتياطات لا بأس بها، وإن كان هناك اتجاه آخر يقلل من احتمال التدخل لأسباب نفطية بعد الإطاحة بنظام صدام حسين؛ حيث سيتم توجيه الشركات الأمريكية العاملة في مجال النفط صوب العراق.

ورقة الرق وحقوق الإنسان: وهي ورقة ضغط هامة في أيدي الحكومة الأمريكية ضد أي دولة خارجة عن القانون الأمريكي، وقد وضع السودان ضمن قائمة الدول التي يتصدرها التقرير السنوي للخارجية الأمريكية بشأن حقوق الإنسان على مستوى العالم؛ وكان آخرها التقرير الذي صدر أوائل أبريل من العام الحالي، حيث اتهم الخرطوم بارتكاب انتهاكات واسعة لحقوق الإنسان.

العامل الاقتصادي: حيث تشكل السودان مورداً هاماً للموارد الطبيعية – بخلاف البترول- حيث تزخر الأراضي السودانية بالخامات المعدنية (النحاس، الذهب، الخامات المشعة)، هذا فضلاً عن الأراضي الزراعية الخصبة والمترامية الأطراف والتي جعلت خبراء الزراعة يطلقون على السودان اسم "سلة غلال الدول العربية"، فوجود الأراضي الزراعية وما يترتب عليه من المنتجات الغذائية الوفيرة يمكن أن يشكل عاملاً هاماً في الصراع العالمي القادم الذي يصفه البعض بأنه سيكون صراعاً على الطعام.

مياه النيل: وهي مرتبطة بالنقطة السابقة، حيث إن أي حرب قادمة قد تكون بسبب مصادر المياه


http://news.askmorgan.net/sudan/22018-2012-08-14-03-11-07

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله بن عبدالعزيز

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء
عبدالله بن عبدالعزيز



الـبلد : غموض العلاقات السودانية الأمريكية 12710
التسجيل : 04/04/2012
عدد المساهمات : 9312
معدل النشاط : 9238
التقييم : 729
الدبـــابة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Unknow11
الطـــائرة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Unknow11
المروحية : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Unknow11

غموض العلاقات السودانية الأمريكية 711


غموض العلاقات السودانية الأمريكية Empty

مُساهمةموضوع: رد: غموض العلاقات السودانية الأمريكية   غموض العلاقات السودانية الأمريكية Icon_m10الثلاثاء 14 أغسطس 2012 - 7:14

مقال جميل



مشكور



الله يستر على السودان من الحروب



عدل سابقا من قبل عبدالله بن عبدالعزيز في الثلاثاء 14 أغسطس 2012 - 7:48 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
salih sam

لـــواء
لـــواء
salih sam



الـبلد : غموض العلاقات السودانية الأمريكية 91010
المهنة : College student
المزاج : اللهم سلم السودان و اهل السودان
التسجيل : 09/05/2011
عدد المساهمات : 7924
معدل النشاط : 6293
التقييم : 268
الدبـــابة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Nb9tg10
الطـــائرة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية 51260b10
المروحية : غموض العلاقات السودانية الأمريكية C2c25f10

غموض العلاقات السودانية الأمريكية 211


غموض العلاقات السودانية الأمريكية Empty

مُساهمةموضوع: رد: غموض العلاقات السودانية الأمريكية   غموض العلاقات السودانية الأمريكية Icon_m10الثلاثاء 14 أغسطس 2012 - 7:21

اقتباس :
السلطات السودانية قامت بتسليم الفرق الأمنية الأمريكية مجموعة كبيرة من الوثائق والخرائط عن أسامة بن لادن وعن تنظيم القاعدة

هنا اكبر تسأل عن دور الجنرال الغامض
غموض العلاقات السودانية الأمريكية 4426668048



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناصر الى الابد

مقـــدم
مقـــدم
ناصر الى الابد



الـبلد : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Egypt110
العمر : 29
المهنة : مهندس
المزاج : الى اين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
التسجيل : 09/09/2011
عدد المساهمات : 1021
معدل النشاط : 739
التقييم : 49
الدبـــابة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Nb9tg10
الطـــائرة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية B91b7610
المروحية : غموض العلاقات السودانية الأمريكية 3e793410


غموض العلاقات السودانية الأمريكية Empty

مُساهمةموضوع: رد: غموض العلاقات السودانية الأمريكية   غموض العلاقات السودانية الأمريكية Icon_m10الثلاثاء 14 أغسطس 2012 - 7:35

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


هى المشكلة ان امركيا بتلعب بالدول العربية منفردة وبتلعب فى اكثر من جهة فى وقت واحد
بس ماتقدرش تتدخل فى اكثر من جهة فى نفس الوقت وخصوصا بعد اللى حصل فى العراق وافغانستان
دلوقتى هى بتلعب لعبة تكسير العظام مع السودان بعد التكسير الاعصاب بتلين
تبدا بقى تقطع الاوصال زى ماهى عايزه ثم مرحلة البلع بالكامل

حاليا ارى اننا فى مرحلة تقطيع الاوصال
على السودان حاليا حشد قوى سياسة حوله من الدول العربية والاسلامية

وزى مابنقول فى المثل يوطى للريح علشان تعدى بس الفرق انه يوطى ويوقع بذرة فى مكان تانى بعد فترة تنمو وتبقى مساند ليه ضد الريح وهكذا
اللعب مع امريكا لازم يكون بنفس الاسلوب نقطة ضعف القوى فى قوته استغلها وافهمها كويس تقدر توجهها ضده
حسس امريكا بقوتها ونخور فى جدرها من تحت
يتفرع الجزء العلوى ويزدهر ولكن الجزء السفلى يزداد ضعفا


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
zatouna

عمـــيد
عمـــيد
zatouna



الـبلد : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Egypt110
التسجيل : 05/03/2009
عدد المساهمات : 1685
معدل النشاط : 1603
التقييم : 82
الدبـــابة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية B3337910
الطـــائرة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية 78d54a10
المروحية : غموض العلاقات السودانية الأمريكية 5e10ef10


غموض العلاقات السودانية الأمريكية Empty

مُساهمةموضوع: رد: غموض العلاقات السودانية الأمريكية   غموض العلاقات السودانية الأمريكية Icon_m10الثلاثاء 14 أغسطس 2012 - 8:14

[quote]السلطات السودانية قامت بتسليم الفرق الأمنية الأمريكية مجموعة كبيرة من الوثائق والخرائط عن أسامة بن لادن وعن تنظيم القاعدة
ممكن يكون مقابل بعض معتقلي جوانتانامو السوادنيين الذين افرج عنهم





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ali niss

field marshal
field marshal
Ali niss



الـبلد : غموض العلاقات السودانية الأمريكية 91010
المهنة : كاتب
المزاج : عصبى جدا
التسجيل : 30/06/2011
عدد المساهمات : 9152
معدل النشاط : 9951
التقييم : 598
الدبـــابة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Unknow11
الطـــائرة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Unknow11
المروحية : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Unknow11

غموض العلاقات السودانية الأمريكية 511


غموض العلاقات السودانية الأمريكية Empty

مُساهمةموضوع: رد: غموض العلاقات السودانية الأمريكية   غموض العلاقات السودانية الأمريكية Icon_m10الثلاثاء 14 أغسطس 2012 - 18:22

[quote="zatouna"]
اقتباس :
السلطات السودانية قامت بتسليم الفرق الأمنية الأمريكية مجموعة كبيرة من الوثائق والخرائط عن أسامة بن لادن وعن تنظيم القاعدة
ممكن يكون مقابل بعض معتقلي جوانتانامو السوادنيين الذين افرج عنهم


كان هذه قبل دخول امريكا الى افقانستان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ali bassim

لـــواء
لـــواء
ali bassim



الـبلد : غموض العلاقات السودانية الأمريكية Qmdowc10
المهنة : الله يعوضنا على مافيه خير
المزاج : صلوا على النبي
التسجيل : 18/07/2012
عدد المساهمات : 2427
معدل النشاط : 2473
التقييم : 262
الدبـــابة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية C87a8d10
الطـــائرة : غموض العلاقات السودانية الأمريكية B91b7610
المروحية : غموض العلاقات السودانية الأمريكية B97d5910

غموض العلاقات السودانية الأمريكية 211


غموض العلاقات السودانية الأمريكية Empty

مُساهمةموضوع: رد: غموض العلاقات السودانية الأمريكية   غموض العلاقات السودانية الأمريكية Icon_m10الثلاثاء 14 أغسطس 2012 - 18:35

موضوع جمبل

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

غموض العلاقات السودانية الأمريكية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الأقســـام العسكريـــة :: الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2019