أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كــــــــــريم زين الدين

مـــلازم
مـــلازم
كــــــــــريم زين الدين



الـبلد : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية 01210
التسجيل : 17/07/2012
عدد المساهمات : 616
معدل النشاط : 650
التقييم : 50
الدبـــابة : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11
الطـــائرة : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11
المروحية : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Empty10

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Empty

مُساهمةموضوع: القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية   القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Icon_m10الثلاثاء 31 يوليو 2012 - 1:40

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Img_270
د.حامد عبدالله ربيع عبدالجليل

ولد في القاهرة 1925-1989
حاصل على سبع شهادات دكتوراه و ست دبلومات.
- دكتوراة في علم الاجتماع التاريخي من جامعة روما عام 1950 بعد أن تعلم الإيطالية و اللاتينية و
-دكتوراة في فلسفة القانون في العام التالي
-ثم دكتوراة في العلوم النقابية عام 1954 بعد ذلك تابع دراسته في العلوم السياسية و القانونية التي أثمرت عن شهادتي دكتوراة في هذين المجالين.
من بين المناصب التي تقلدها:
أستاذ و رئيس قسم العلوم السياسية في جامعة القاهرة
أستاذ و رئيس قسم الدراسات القومية في معهد الدراسات العربية
أستاذ خارجي في جامعات الخرطوم، بغداد، روما، باريس، و جامعات دمشق و الجزائر و الكويت و الإمام محمد بن سعود الإسلامية و جامعة ميتشيجان الأمريكية.
قام بإنشاء مركز الدراسات الإنمائية في كلية الاقتصاد و العلوم السياسية في جامعة القاهرة و أشرف على إنشاء المعهد الدبلوماسي التابع لوزارة الخارجية المصرية ثم انتقل إلى العمل في مركز البحوث العربية في بغداد حيث أقام في العراق ما يقرب من 8 سنوات.

لغز موته:
في التاسع من سبتمبر من عام 1989 لقي حامد ربيع حتفه. و كان سبب الوفاة حسب ما تناقلته أغلب وسائل الإعلام في تلك الفترة يرجع إلى إصابته بـ"مغص شديد" لم يمهل المتوفى أكثر من ربع ساعة قبل أن يسلم روحه.
جدير بالذكر، أن حامد ربيع كان بصدد افتتاح مركز في شقة يملكها في حي الجيزة لـ"استشارات صنع و اتخاذ القرارات" في العاشر من الشهر. تتجه بعض أصابع الإتهام إلى الموساد الإسرائيلي أنها تقف وراء اغتياله للحيلولة دون افتتاح المركز، ولنشاطه في فضح مخططات الصهيونية.
ولا يزال الغموض يكتنف حادثة وفاة الدكتور ربيع إلى هذا اليوم.

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية:

د.حامد عبدالله

يجب منذ البداية أن نميّز بين مجموعة من الحقائق:
أ - القنبلة التكتيكية: ليست هي السلاح النووي، فالقنبلة التكتيكية هي سلاح نووي؛ ولكنه محدود الفاعلية، بمعنى أن آثاره المدمرة محدودة، بتبعية مساحية معينة، وبحيث أن الآثار المدمرة لا تتجاوز تلك البقعة؛ حدها الأدنى قرابة خمسين كيلو مترًا مربعًا، وحدها الأقصى لا يتجاوز خمسمائة كيلو مترًا مربعًا، فلو تَصوَّرنا مربعًا آخر أحد أضلاعه خمسة وعشرون كيلو مترًا، نستطيع أن نحصر آثارَ القنبلة الذَّرّية سواء المباشرة أو غير المباشر؛ بل وفي الأمد القصير نسبيًّا.
ب - كذلك علينا أن نتذكر الفارق بين القنبلة التكتيكية النووية المخزنة في إسرائيل من جانب الولايات المتحدة، وتلك التي استطاعت أن تتوصَّل إليها إسرائيل، مستقِلَّة عنِ اتّفاقها مع الولايات المتحدة ولحسابِها الخاص، سبق وذكرنا موضع القنبلة النووية التكتيكية في الترسانة المخزنة في إسرائيل، بمقتضى اتفاقيَّة التعاون بين واشنطن وتل أبيب، وهي قنبلة لا نعلم عن خصائصها الكثير؛ ولكن هناك قنبلة أخرى قد تَمَّ إنتاجُها وَتَمَّتْ تَجْرِبَتُها لحساب إسرائيل، وفي اتحاد جنوب إفريقيا، هذه هي التي تعنينا في هذا المقام.
ج - رغم ذلك فيجب أن نعترف بأن معلوماتنا المتوافرة والمتداولة بخصوص السلاح النووي الإسرائيلي على وجه الخصوص، لا تساوي قلامة ظفر، إنها قديمة من جانب، وهي لم تخضع لتحليل جدي حيث يتوفر السياسي المتخصص، والعلمي النابه، ثم العسكري الميداني من جانب آخر، ولنقدّم لذلك نموذجًا، خرجت علينا الصحافة تهلل وتبشر بخصوص ترجمة كتاب "بيتر براي" عن التّرسانة النووية الإسرائيلية (انظر الشعب بتاريخ 25/4/1989). هذا الكتاب طبع بتاريخ 1984، وتنتهي معلوماتُه عِنْدَ عام 1982 في إسرائيل، وفي جنوب إفريقيا توقف عند ذلك العام.
بدء التساؤل عن امتلاك إسرائيل للقنبلة النووية التكتيكية، كان في أواخر عام 1979 (سبتمبر)، عندما سجلت أجهزة الرصد حدوث برق ضوئي ساطع في عرض البحر بالقرب من الطرف الجنوبي لدولة جنوب إفريقيا، وقد رجح في وقته الخبراء أنَّ سبب هذا البرق الضوئي هو اختبار قنبلة ذرية، ثم كشفت عقب ذلك مصادر المعلومات - عقب هذا الانفجار مباشرة - وصول وفد عالي التخصص من إسرائيل إلى جنوب أفريقيا، وظلت المعلومات تتوافر وتتجمع حتَّى خرجت علينا مجلَّة "دير شبيجل" الألمانية منذ ثلاثة أعوام بمقال كتبه أستاذ سابق في جامعة تل أبيب، يكشف عن حقيقة التعاون بين الدولة اليهودية واتحاد جنوب إفريقيا، الذي كان أحد أبعاده إنتاج هذه القنبلة التكتيكية.
القنبلة النووية التكتيكية التي توصلتْ إليها إسرائيل بالتعاون مع جنوب إفريقيا تتميز بخصائص معينة بحيث يمكن تحديد مواصفاتها بالتالي:
أولاً - قوتها التدميرية: لا تتجاوز 2 كيلو طن، وهو الأمر الذي يَعْنِي أنَّ حُدُودَها المكانية من حَيْثُ التَّدمير لن تَتَجاوَزَ خَمْسِينَ كيلو مترًا مربعًا، أي مساحة لا تَتَجَاوَزُ من حيث اتّساعُها سبعةَ كيلو مترات طولاً في سبعة كيلو مِتْرات عرضًا، فإذا أَضَفْنا إلى تلك المساحة عَشَرَةَ أمثالها من قبيل الاحتراز المبالَغِ فيه لفهمنا إلى أيّ مدًى تستطيع إسرائيل أن تستخدم هذه القنبلة في حربها القادمة، ودون أن تَخْشَى على نفسها، ولفهمنا ولو مؤقتًا لماذا سوف تكون الخطوة الأولى في الحرب القادمة، ضرب الدول الثلاث البعيدة عن حدودها العراق وليبيا واليمن.
ثانيًا - هذه القنبلة يمكن إطلاقها من مدفع هاوبتس من عيار 155 ميلليمترات، أو من مدفع محمول على متن سفينة، أو من صاروخ جو / أرض.
هذا التطور قلب رأسًا على عقب جميع الاحتمالات، ومعه بدأ التفكير الجدي في استراتيجية إسرائيلية جديدة.



http://www.alukah.net/Culture/0/1700/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ماهر

لـــواء
لـــواء
ماهر



الـبلد : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية 01210
التسجيل : 22/08/2011
عدد المساهمات : 6155
معدل النشاط : 5603
التقييم : 184
الدبـــابة : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11
الطـــائرة : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11
المروحية : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية 111


القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Empty

مُساهمةموضوع: رد: القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية   القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Icon_m10الثلاثاء 31 يوليو 2012 - 1:44

الله يوفقك أخي موضوع مهم

يتم تجاهله

الراس النووي التكتيكي يحمل اليوم على الكروز الاسرائيلى

للاسف

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالله بن عبدالعزيز

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء
عبدالله بن عبدالعزيز



الـبلد : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية 12710
التسجيل : 04/04/2012
عدد المساهمات : 9312
معدل النشاط : 9238
التقييم : 729
الدبـــابة : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11
الطـــائرة : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11
المروحية : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية 711


القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Empty

مُساهمةموضوع: رد: القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية   القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Icon_m10الثلاثاء 31 يوليو 2012 - 1:55

@ماهر كتب:

الله يوفقك أخي موضوع مهم

يتم تجاهله

الراس النووي التكتيكي يحمل اليوم على الكروز الاسرائيلى

للاسف



القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية 394815

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
f-35 lightning ii

عقـــيد
عقـــيد
f-35 lightning ii



الـبلد : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Egypt110
العمر : 28
المهنة : طالب جامعى
المزاج : مزازنجى
التسجيل : 05/07/2012
عدد المساهمات : 1290
معدل النشاط : 1499
التقييم : 40
الدبـــابة : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية B3337910
الطـــائرة : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية 596fd510
المروحية : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية 5e10ef10

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Empty10

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Empty

مُساهمةموضوع: رد: القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية   القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Icon_m10الثلاثاء 31 يوليو 2012 - 15:02

والله انا نفسى الناس تفوق وبدل ميفضلو يقلولك المشروع النووى المصرى والسعودى وهنشترى رئس نووى من باكستان والكلام الى ملوش لازمة يفوقو ويشوفو المصيبة الى جمبينا الى قاعدة تكبر كل يوم يا جماعة فى عز الاتحاد العربى والقومية العربية وعدم وجود قواعد عسكرية امريكية بالدول العربية وعدم وجود فرقة وتطرف وفى ظل وجود تقدم صناعى وعلمى واجتماعى واخلاقى واقتصادى و فى ظل وجود الاتحاد السوفيتى داعما للعرب و قوة موازية للغرب اسرائيل هزمت 3 اقوى دول عربية وعلى ارضهم و اسرائيل كان بقالها 20 سنة يعنى لا راحت ولا جت ودولة لسة جديدة ومكنش معاها اى اسلحة نووية ولا غواصات ولا كروز ولا بحرية فما بالكم دلوقتى ومحدش عرف يهزم اسرائيل غير مصر وبصعوبة شديدة هزمنهم ومرجعناش ساعتها كل سينا ومات 100 الف شهيد واسرائيل دلوقتى قاعدة تظهر نفسها انها ضعيفة ومرعوبة وانها اتهزمت من حزب الله وحماس و انها خايفة اوى وفعلا خطتها نجحت من الكلام الى بشوفو من الناس فى المنتدى و برة المنتدى عايزين يصورولنا انهم بقوة معينة علشان نستعد على قدها و فى وقت الجد هتلاقى حاجة تانية خالص الحرب مع حزب الله بالنسبة لحرب 73 اكن حرب عيال صغيرة و اعداد الطائرات الى عند اسرائيل ممكن تتضاعف فى وقت قصير جدا لان كل دول حلف الناتو تدعمهم انا متأكد ان اسرائيل ستفجأ العرب فى الحرب القادمة لانهم خدعونا بأظهار نفسهم ضعفاء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المقاتل المصرى 55

عقـــيد
عقـــيد
المقاتل المصرى 55



الـبلد : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية 01210
التسجيل : 20/03/2012
عدد المساهمات : 1286
معدل النشاط : 1300
التقييم : 48
الدبـــابة : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11
الطـــائرة : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11
المروحية : القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Unknow11

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Empty10

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Empty

مُساهمةموضوع: رد: القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية   القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية Icon_m10الثلاثاء 31 يوليو 2012 - 20:02

عند مصر قنبلة تكتكية نصر 9000 ويقول البعض انها اثر تسرب تكنولجيا امريكية وهى حجم تفجيرها خطير وكبير جدا قادر على تدمير حى بالكامل او اكثر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

القنبلة النووية التكتيكية الإسرائيلية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الأقســـام العسكريـــة :: الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2019