أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها!

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3

تأثيرات تواجد البحرية الروسية بالمتوسط والأحمر على مصر:
أغلبها إيجابي، مع وجود تأثيرات سلبية بدرجة أقل
روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Vote_rcap244%روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Vote_lcap2
 44% [ 4 ]
أغلبها سلبي، مع وجود تأثيرات إيجابية بدرجة أقل
روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Vote_rcap244%روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Vote_lcap2
 44% [ 4 ]
متوازنة
روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Vote_rcap211%روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Vote_lcap2
 11% [ 1 ]
مجموع عدد الأصوات : 9
 

كاتب الموضوعرسالة
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
mi-17



الـبلد : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Qmdowc10
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 40384
معدل النشاط : 53060
التقييم : 1984
الدبـــابة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B3337910
الطـــائرة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Dab55510
المروحية : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B97d5910

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 1210

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Best11


روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Empty

مُساهمةموضوع: رد: روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها!   روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Icon_m10الثلاثاء 9 مارس 2021 - 10:22

صراع أميركي روسي على السودان تحت أنظار الصين

بدأت لعبة القواعد العسكرية بين روسيا والولايات المتحدة تبرز بشكل أكبر في الفترة الأخيرة في قارة أفريقيا. ففي تسابق واضح نحو السودان، وصلت إلى ميناء بورتسودان على البحر الأحمر ثلاث سفن حربية أميركية وروسية خلال أيام معدودة.
وبقدر ما يعطي التنافس بين موسكو وواشنطن على السودان، الذي يرى في ظل السلطة الانتقالية أن تنويع الحلفاء بات أمرا لا مفر منه، أبعادا استراتيجية لهاتين القوتين العظمتين، لكن المحللين يرون أنه لا يمكن تجاهل دور الصين في منطقة القرن الأفريقي، بعد أن تحولت إلى رقم مهم في معادلة التوازن الجيواستراتيجية.
وبما أن الولايات المتحدة تريد استعادة قوتها في العالم والاهتمام أكثر بأفريقيا من خلال السودان، الذي شطبته من قائمتها للدول الراعية للإرهاب وأزالت العقوبات، التي دمرت اقتصاده، يبدو أنّ روسيا والصين اللتان أتقنتا استراتيجيات متطورة للغاية سوف تكونان لاعبين مهمين في المنطقة على المدى البعيد.
سعت الخرطوم منذ فترة إلى عقد علاقات دبلوماسية وسياسية وعسكرية مع العديد من القوى الفاعلة على الساحة الدولية من خلال مبدأ تنويع الشركاء، خاصة بعد أن قطفت ثمار شطبها من القائمة الأميركية للإرهاب بشكل جدي.
ووصول كل من السفينتين الأميركيتين “يو.أس.أس ونستون تشرشل” الاثنين الماضي، وقبلها بأيام “يو.أس.أن.أس كارسون سيتي” إلى ميناء بورتسودان على البحر الأحمر غداة رسو الفرقاطة الروسية “أدميرال جريجوروفيتش” فيه، جاء على خلفية تحسن العلاقات بين واشنطن والخرطوم مؤخرا بشكل ملحوظ.
وبينما قال الأميرال مايكل باز، مدير الشؤون البحرية في الأسطول السادس الأميركي “جنبا إلى جنب مع حكومة السودان الانتقالية، بقيادة مدنيين، نسعى لبناء شراكة بين قواتنا المسلحة وأنه في الأشهر الماضية شهدنا بالفعل زيادة في الارتباطات العسكرية”، أكد قائد قاعدة بورتسودان البحرية، العقيد ركن بحري إبراهيم حماد، أن “هذه الزيارة لها أهمية كبيرة، وتمثل عودة إلى العلاقات الأميركية السودانية في ما يتعلق بزيارات السفن الحربية”.
ويؤكد محللون عسكريون أن وصول الفرقاطة الروسية والمدمرة الأميركية في وقت واحد هو شكل من التسابق بين القوتين العسكريتين الأميركية والروسية. ففي أواخر يناير الماضي، وصل نائب قائد القيادة العسكرية الأميركية لأفريقيا (أفريكوم)، أندرو يونغ إلى الخرطوم، وبحث سبل تعزيز العلاقات العسكرية بين البلدين.
ومن المؤكد أن هذه المؤشرات تعطي دليلا ملموسا أن السودان أصبح ساحة تنافس ومسرح عمليات للقوى العظمى، متمثلة في الولايات المتحدة وروسيا، ومع ذلك ستكون الصين أيضا في هذا الصراع لوجودها في الجزر الإريترية بالقرب من ميناء بورتسودان، كما أن لها قاعدة عسكرية في جيبوتي.
يعكس الصراع الأميركي الروسي على النفوذ في السودان رغبة واشنطن وموسكو في تعزيز نفوذهما في القارة الأفريقية، التي تمثل مصدرا كبيرا للثروات الطبيعية وسوقا ضخما للسلاح.
كما يقع السودان في منطقة تتسم بالاضطرابات بين القرن الأفريقي والخليج وشمال أفريقيا، ما يمثل أهمية لمساعي كل من واشنطن وموسكو للحفاظ على مصالحهما في تلك المناطق الحيوية.
ورغم أن روسيا تدرك أنها لا تستطيع الوصول إلى نفس المستوى من النفوذ مثل الاتحاد السوفيتي السابق، إلا أنها منذ العام 2014 كانت حاضرة بشكل متزايد في القطاعات الاقتصادية والعسكرية والسياسية لدول أفريقيا جنوب الصحراء.
وفق الخبير الاستراتيجي والعسكري، اللواء ركن متقاعد أمين مجذوب، فإن زيارة السفينتين الأميركيتين في هذا التوقيت للسودان تأتي في إطار التفاهمات بين القيادة العسكرية السودانية وقيادة أفريكوم، خلال الزيارة الأخيرة للخرطوم.
واستدرك مجذوب، بالقول “لكن من الواضح أن هذه الزيارات هي رد على المركز اللوجستي الروسي الذي أجازه البرلمان الروسي، وحتى الآن لم يتم الرد على هذا الأمر من السلطات السودانية”.
ورأى أن وصول السفينة الروسية الأدميرال غريغوروفيتش إلى ميناء بورتسودان مخالف لعادات الزيارات، فالسفن تأتي للتدريب أو التزود بالوقود، لكن السفينة الروسية مزودة بأجهزة استطلاع وإمكانية التصوير. وهذا الأمر يوضح أن الروس لديهم شكوك حول وصول الأميركيين لساحل البحر الأحمر، وإمكانية أن يقيموا قواعد عسكرية بالتنسيق مع السلطات السودانية.
تطمح روسيا للعودة مرة أخرى إلى منطقة نفوذ قديمة تركها الاتحاد السوفييتي في أعقاب سقوطه في مطلع تسعينات القرن الماضي، من خلال إنشاء شبكة قواعد بحرية تخلق تواجدا روسيا بين منطقتي القرن الأفريقي ومنطقة خليج عدن.

ويرى محللون في اهتمام روسيا بالسودان تأكيدا منها على أحقيتها في المنطقة من خلال اتفاقية سابقة مع الخرطوم لإنشاء قاعدة عسكرية لوجستية، ففي 2007، لم تتحمس موسكو لطلب الرئيس السوداني آنذاك، عمر البشير إنشاء قاعدة عسكرية روسية في السودان.

وقد سعت الخرطوم إلى تطوير قدراتها العسكرية عبر تعاونها مع موسكو، في ظل حصار أميركي جراء عقوبات فرضتها واشنطن على السودان، بالإضافة إلى إدراجه على لائحة الإرهاب لأكثر من عقدين من الزمن.
لكن موسكو نشطت مؤخرا في الحديث عن اتفاقية وقعتها مع الخرطوم لإقامة قاعدة عسكرية روسية شرق السودان على البحر الأحمر، فيما تعاملت الخرطوم مع الأمر بالنفي، ثم الصمت. وفي مايو 2019، كشفت موسكو عن بنود اتفاقية مع الخرطوم، لتسهيل دخول السفن الحربية إلى موانئ البلدين، بعد أن دخلت حيز التنفيذ.
وصادق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في نوفمبر الماضي، على إنشاء قاعدة بحرية روسية في السودان، قادرة على استيعاب سفن تعمل بالطاقة النووية. وبعد ثلاثة أيام، قال رئيس الأركان السوداني الفريق ركن محمد عثمان الحسين “حتى الآن ليس لدينا الاتفاق الكامل مع روسيا حول إنشاء قاعدة بحرية في البحر الأحمر، لكن التعاون العسكري بيننا ممتد”.
وفي التاسع من ديسمبر الماضي، نشرت الجريدة الرسمية الروسية نص اتفاقية حول إقامة قاعدة تموين وصيانة للبحرية الروسية على البحر الأحمر بهدف تعزيز السلام والأمن في المنطقة وقادرة على استقبال سفن حربية تعمل بالطاقة النووية، واستيعاب 300 عسكري ومدني.
ومع ذلك فإن بواعث القلق تتردد اليوم في الغرب بشكل أكبر في ظل المعلومات، التي تفيد بأن الصين تريد عسكرة الموانئ وفق ما تمليه عليها سياستها الخارجية، فقد تحدث كيفين رود، رئيس معهد جمعية آسيا للدراسات السياسية، في تقرير نشره المعهد في أكتوبر الماضي، عن منهج الصين، الذي وصفه بأنه “نهم شديد وواضح على الموانئ في العالم”.


روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Aaao-a10


satelnews

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
mi-17



الـبلد : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Qmdowc10
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 40384
معدل النشاط : 53060
التقييم : 1984
الدبـــابة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B3337910
الطـــائرة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Dab55510
المروحية : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B97d5910

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 1210

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Best11


روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Empty

مُساهمةموضوع: رد: روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها!   روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Icon_m10الخميس 29 أبريل 2021 - 12:31

تقارير إعلامية : السودان يعلق اتفاق القاعدة البحرية مع روسيا


ذكرت قناة العربية التلفزيونية الأربعاء أن السودان علق مفعول اتفاقه الموقع مع روسيا لبناء قاعدة بحرية في البلاد.
وبحسب القناة فإن الاتفاقية "التي وقعتها موسكو مع النظام السابق" معلقة "حتى تتم الموافقة عليها من قبل المجلس التشريعي". وقد أخطرت الخرطوم موسكو بالفعل.


TASS

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
mi-17



الـبلد : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Qmdowc10
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 40384
معدل النشاط : 53060
التقييم : 1984
الدبـــابة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B3337910
الطـــائرة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Dab55510
المروحية : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B97d5910

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 1210

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Best11


روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Empty

مُساهمةموضوع: رد: روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها!   روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Icon_m10الجمعة 30 أبريل 2021 - 14:10

نفت السفارة الروسية في الخرطوم ما تناولته وسائل إعلام حول تعليق الحكومة السودانية لاتفاق إنشاء مركز دعم لوجستي وتقني يخص السفن الروسية في مدينة بورتسودان.
وأثارت الخطوة جدلا واسعا في الخرطوم حول تأثير الخطوةِ إن حصلت على العلاقات التاريخية بين الخرطوم وموسكو.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
mi-17



الـبلد : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Qmdowc10
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 40384
معدل النشاط : 53060
التقييم : 1984
الدبـــابة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B3337910
الطـــائرة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Dab55510
المروحية : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B97d5910

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 1210

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Best11


روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Empty

مُساهمةموضوع: رد: روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها!   روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Icon_m10السبت 8 مايو 2021 - 13:20

سفن حربية روسية تزور بورتسودان وسط أنباء عن تعليق الخرطوم صفقة القاعدة البحرية

وصلت سفن حربية روسية إلى ميناء بورتسودان هذا الأسبوع وسط تقارير تفيد بأن السودان طلب من البحرية الروسية إخلاء المعدات من الميناء بعد "تعليق" أحادي الجانب لاتفاق مع موسكو لإنشاء قاعدة خدمات على البحر الأحمر.
ومع ذلك ، نفت السفارة الروسية في الخرطوم التقارير "التي لا أساس لها" قائلة إنها لم يتم إخطارها رسميًا بهذا التعليق وأن الأنشطة في الميناء مستمرة بموجب شروط اتفاق 2019 لإنشاء قاعدة الخدمة.
تم تصوير سفينة إصلاح من فئة  Amur-Class وهي PM-138 التابعة للبحرية الروسية في بورتسودان في 2 مايو استمرارًا لسلسلة الزيارات الأخيرة التي قامت بها السفن الروسية ترافق السفينة PM-138 سفينة الاستخبارات Vishnya-class Vassily Tatischev وستبقى في بورتسودان لمدة 48 ساعة تقريبًا. كما ذكر موقع Janes في 5 مايو نقلا عن مصادر سودانية.
وفي وقت سابق ، أفادت تقارير أن مسؤولين سودانيين أبلغوا صحيفة الشرق بأن قيادة البحرية السودانية استدعت جنرالًا روسيًا في بورتسودان وأبلغته بقرار الحكومة وقف انتشارها في قاعدة فلامنغو العسكرية.
ألمحت بعض التقارير إلى تغيير موقف السودان إلى ضغط من أمريكا.
 في يناير من هذا العام اتفقت الولايات المتحدة والسودان على تسوية ديون الأخير للبنك الدولي بعد أن وقعت الدولة الأفريقية "بهدوء" اتفاق إبراهيم لتطبيع العلاقات مع إسرائيل.
في غضون ذلك ، قال السناتور الأمريكي كريس فان هولين وعضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ كريستوفر كونز ، اللذان وصلا الخرطوم في 3 مايو في زيارة تستغرق يومين ، إن زيارتهما تهدف إلى متابعة قرار واشنطن بإتاحة شريحة ثانية بقيمة 700 مليون دولار. حتى سبتمبر 2022 كمساعدة مالية للبلاد.
تسلمت البحرية السودانية سفينة تدريب تبرعت بها روسيا في إطار التعاون العسكري الثنائي بين البلدين.
 كان التبرع بالسفينة جزءًا من صفقة لروسيا لإنشاء قاعدة بحرية.
وقع السودان وروسيا عدة اتفاقيات تعاون عسكري تتعلق بالتدريب وتبادل المعرفة وزيارات السفن خلال رحلة قام بها الرئيس المخلوع عمر البشير إلى موسكو في عام 2017.


روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Amur_c10


defenseworld

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
mi-17



الـبلد : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Qmdowc10
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 40384
معدل النشاط : 53060
التقييم : 1984
الدبـــابة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B3337910
الطـــائرة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Dab55510
المروحية : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B97d5910

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 1210

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Best11


روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Empty

مُساهمةموضوع: رد: روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها!   روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Icon_m10الأربعاء 2 يونيو 2021 - 6:15

الجيش السوداني يعلن مراجعة الاتفاقية العسكرية مع روسيا

أعلن رئيس أركان الجيش السوداني، الفريق أول ركن، محمد عثمان الحسين، أن بلاده بصدد مراجعة الاتفاقية العسكرية مع روسيا بما فيها القاعدة العسكرية على البحر الأحمر، مشيرًا كذلك لاستعادة قوات بلاده 92% من الأراضي السودانية على الحدود شرقي إثيوبيا.
وأوضح الحسن في مقابلة تلفزيونية بتتها قناة النيل الأزرق( الخاصة) مساء الثلاثاء، أن الجيش السوداني إبان العقوبات الأمريكية اتجه لروسيا وارتبطت مصالحه العسكرية بموسكو خلال الأعوام الماضية.
وأشار أن الجيش السوداني أجرى ويجري مباحثات بشأن الاتفاقية العسكرية، لافتًا أن آخر تلك المباحثات كانت في 20 مايو/أيار الماضي، مع نائب وزير الدفاع الروسي ألكسندر فومين، خلال زيارته للخرطوم..
وأضاف الحسين موضحًا أن” الاتفاقية لم تعرض على المجلس التشريعي ولم تتم إجازتها، ونعتبر أن عدم الاعتماد من البرلمان فرصة لمراجعتها”
وتابع” الآن الاتفاقية هي تحت المراجعة مع الجانب الروسي ويمكن أن تلغى أو تعدل”.
كما أكد رئيس الأركان السوداني، أنه سيتم إعادة النظر في الاتفاقية مع روسيا ببنودها السابقة، مضيفًا “الاتفاقية مع روسيا بها بعض البنود المضرة بالبلاد”.
وفي 2017، لم تتحمس موسكو لطلب الرئيس السوداني آنذاك، عمر البشير (1989 – 2019)، إنشاء قاعدة عسكرية روسية في بلاده.
ونشطت موسكو مؤخرا في الحديث عن اتفاقية وقعتها مع الخرطوم لإقامة قاعدة عسكرية روسية شرقي السودان على البحر الأحمر، فيما تعاملت الخرطوم مع الأمر بالنفي.
وفي مايو/ أيار 2019، كشفت موسكو عن بنود اتفاقية مع الخرطوم، لتسهيل دخول السفن الحربية إلى موانئ البلدين، بعد أن دخلت حيز التنفيذ.
وصادق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في 16 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، على إنشاء قاعدة بحرية روسية في السودان، قادرة على استيعاب سفن تعمل بالطاقة النووية.
وبشأن العلاقات مع أمريكا قال الحسين إنها “بدأت تعود لسابق عهدها ولازال الأمريكان يتلمسون طريقهم مع السودان بعد انقطاع طويل”، مضيفًا “نحن منفتحين على علاقتنا مع واشنطن والتعاون معها”.
وفي 14 ديسمبر/ كانون أول الماضي، أعلنت السفارة الأمريكية لدى الخرطوم بدء سريان قرار إلغاء تصنيف السودان “دولة راعية للإرهاب”.
وكانت تدرج الولايات المتحدة، منذ عام 1993، السودان على قائمة ما تعتبرها “دولا راعية للإرهاب”، لاستضافته آنذاك الزعيم الراحل لتنظيم “القاعدة”، أسامة بن لادن.





satelnews

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
mi-17



الـبلد : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Qmdowc10
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 40384
معدل النشاط : 53060
التقييم : 1984
الدبـــابة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B3337910
الطـــائرة : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Dab55510
المروحية : روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 B97d5910

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 1210

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Best11


روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Empty

مُساهمةموضوع: رد: روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها!   روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها! - صفحة 3 Icon_m10الثلاثاء 14 سبتمبر 2021 - 18:27

السودان يطلب تعديل اتفاق القاعدة البحرية مع روسيا

أفادت وكالة “سبوتنيك” الروسية بأن الخرطوم تسعى إلى إدخال تعديلات جوهرية على الاتفاقية المبرمة بينها وموسكو بشأن إنشاء مركز إمداد للبحرية الروسية في بورتسودان على البحر الأحمر.
ونقلت الوكالة عن مصدر مطلع في الجيش السوداني قوله أن وزارة العدل السودانية أوصت بتعديل الاتفاقية التي تم توقيعها في عهد الرئيس السابق عمر البشير، موضحا أن حكومة الخرطوم طلبت من موسكو دفع مساعدات اقتصادية بقيمة خمسة مليارات دولار إلى بنك السودان المركزي مقابل استخدام روسيا لتلك القاعدة لمدة خمس سنوات.
وأضاف المصدر أن الحكومة السودانية أبدت موافقتها على توقيع اتفاقية جديدة تقضي بتمديد الموجودة لمدة تصل إلى 25 عاما.
وذكر المصدر أن الحكومة السودانية تعترض على الاتفاقية الحالية نظرا لـ”عدم وجود ثمار من ورائها مقابل إعطاء روسيا هذا الموقع الاستراتيجي”، مضيفا أن الحكومة “ترى أن مصلحتها ومصلحة اقتصادها في تعديل جوهري يتم على هذه الاتفاقية”.
ولفت المصدر إلى أن روسيا لم ترد بعد على هذه المطالب الجديدة.


sdarabia

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

روسيا في البحر الأحمر.. أرباح مصر وخسائرها!

استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 3 من اصل 3انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2019