أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

عسكرة بحر الصين الجنوبي بين أضخم القوى البحرية العالمية هل تقرع طبول الحرب؟

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 عسكرة بحر الصين الجنوبي بين أضخم القوى البحرية العالمية هل تقرع طبول الحرب؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Agnes Zaarour

جــندي



الـبلد : عسكرة بحر الصين الجنوبي بين أضخم القوى البحرية العالمية هل تقرع طبول الحرب؟ 12510
التسجيل : 28/02/2020
عدد المساهمات : 3
معدل النشاط : 12
التقييم : 4
الدبـــابة : عسكرة بحر الصين الجنوبي بين أضخم القوى البحرية العالمية هل تقرع طبول الحرب؟ Unknow11
المروحية : عسكرة بحر الصين الجنوبي بين أضخم القوى البحرية العالمية هل تقرع طبول الحرب؟ Unknow11

عسكرة بحر الصين الجنوبي بين أضخم القوى البحرية العالمية هل تقرع طبول الحرب؟ Empty10

عسكرة بحر الصين الجنوبي بين أضخم القوى البحرية العالمية هل تقرع طبول الحرب؟ Empty

مُساهمةموضوع: عسكرة بحر الصين الجنوبي بين أضخم القوى البحرية العالمية هل تقرع طبول الحرب؟   عسكرة بحر الصين الجنوبي بين أضخم القوى البحرية العالمية هل تقرع طبول الحرب؟ Icon_m10الثلاثاء 3 مارس - 12:21:25

[rtl]أغنس الحلو زعرور[/rtl]

[rtl]تتوالى فصول دخول سفن حربية إلى بحر الصين الجنوبي واستفزازات لممرات وجزر تطالب الصين بفرض سيطرتها عليها، وتعتبر الدول الأوروبية والأميركية  عبور السفن الحربية هو جزء من حرية الملاحة. وإذ يسيطر على المشهد تعزيز القوات البحرية بأحدث التقنيات بين هذه الدول فها الصين تبني حاملات الطائرات وتزيد إنفاقها العسكري على القطع البحرية، والولايات المتحدة الأميركية تطوّر تقنيات مسيرة بينها الغواصات المسيّرة والصواريخ الذكية. ولكن هل تقرّب المناورات العسكرية التي تجريها هذه الدول في المحيط الهادئ قرع طبول الحرب؟ [/rtl]

[rtl]يسعى جيش التحرير الشعبي الصيني، لفرض هيمنته على منطقة آسيا- المحيط الهادئ، بما يدعّم القوة الصينية بوجه تايوان والتواجد العالمي في بحر الصين الجنوبي. [/rtl]
[rtl]وتعمل الحكومة الصينية على تعزيز قدراتها العسكرية في كافة المجالات، بشكل يعتمد على تقنيات متطوّرة وأكثر فعالية لجعلها تتصدّر العالم في ال30 سنة المقبلة. ومع رفع الموازنة العسكرية بشكل هائل، وتحوّل الصين من مستهلك إلى مصدّر للأنظمة العسكرية المنتجة محلياً، تقف الصين في أول المراتب ضمن قائمة تصنيف جيوش العالم وخاصة في مجال الذكاء الإصطناعي والصواريخ الباليستية مضادة للسفن. [/rtl]
[rtl]ويحذّر الخبراء من تحديث الصين لقواتها العسكرية، خاصة وأنها قد تزيد من التوترات في منطقة آسيا- المحيط الهادئ مع تايوان وخاصة في بحر الصين الجنوبي. [/rtl]
[rtl]وتعتبر إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن الصين هي ندّ قوي، رغم أن جيش الصين الشعبي أمامه مسافات لتحدي الولايات المتحدة الأميركية، بحسب ما يقول الخبراء. [/rtl]
 
[rtl]لماذا تحدّث الصين قواتها العسكرية؟ [/rtl]
 
[rtl]بدأ تحديث جيش الصين الشعبي خلال الحرب الأهلية (1972-1949) بين قوات الحزب الشيوعي الصيني، وقوات الكومينتانغ القومية. وقد اعتمد الجيش على غرار حرب العصابات على التعبئة الجماعية للمواطنين الصينيين، وحافظ جيش التحرير الشعبي الصيني إلى حد كبير على هذا الهيكل التنظيمي في العقود التالية لحماية حدوده. ولكن نقطة التحوّل بدأت في التسعينيات، عندما شهد الحزب الشيوعي الصيني مظاهرتين للقوة العسكرية الأميركية في نصف الكرة الأرضية الغربي: حرب الخليج وأزمة مضيق تايوان. لقد أدرك القادة الصينيون، الذين أدهشهم تطور القوات الأميركية ، أنها تفتقر إلى التكنولوجيا لشن حرب حديثة ومنع القوى الأجنبية من التدخل في المنطقة.[/rtl]
[rtl]وقد أطلق المسؤولون جهودًا للحاق بالجيوش من خلال زيادة الإنفاق الدفاعي، والاستثمار في أسلحة جديدة لتعزيز منع من الوصول إلى المناطق (A2/AD)، ووضع برامج لتعزيز صناعة الدفاع الصينية.[/rtl]


[rtl]كما شهدت الصين تحوّلا آخر في عام 2012، عندما وصل الرئيس شي جين بينغ إلى السلطة. لقد دافع شي، عن ما يسميه الحلم الصيني، وهو رؤية لاستعادة مكانة الصين كقوة عظمى، عبر دفع الإصلاحات العسكرية أكثر من سابقيه. يقود شي اللجنة العسكرية المركزية ، وهي أعلى هيئة لصنع القرار في جيش التحرير الشعبي، وقد التزم بإنتاج "قوة بمستوى عالمي"  يمكنها السيطرة على حروب آسيا والمحيط الهادئ و حروب "القتال والفوز" بحلول عام 2049.[/rtl]
 
[rtl]كيف تحوّلت القوات البحرية الصينية إلى قوة رائدة عالمياً؟ [/rtl]
 
[rtl]ركّزت الصين على إجراء تغييرات جذرية، في سبيل تحويل جيش التحرير الشعبي الصيني من قوة إقليمية إلى إلى قوة بحرية رئيسية. [/rtl]
[rtl]وقامت الصين بتوسيع قدرات قواتها البحرية  بنسبة مثيرة للإعجاب لتصبح أكبر قوة بحرية في العالم من حيث أعداد السفن. ففي عام 2016، أدخلت ثمانية عشر سفينة إلى الخدمة الفعلية، في حين أدخلت البحرية الأميركية خمس سفن. هذا وتحسنت أيضًا جودة السفن في جيش التحرير الشعبي الصيني: فقد وجدت منظمة الأبحاث الأميركية Rand Corporation، أن أكثر من 70% من الأسطول البحري الصيني في 2017 يمكن اعتباره حديثاً، مقارنة مع أكثر من 50% في 2010. [/rtl]
[rtl]ويعتبر الخبراء أن القوات البحرية، التي تضم ما يقارب 250 ألف عضو نشط في الخدمة، أصبحت القوة المهيمنة في البحار القريبة من الصين وتجري المزيد من العمليات على مسافات أكبر. وتشمل أولويات التحديث الخاصة بالقوات البحرية الصينية، إدخال المزيد من الغواصات النووية وحاملات الطائرات إلى الخدمة. وتمتلك الصين حالياً، حاملتان للطائرات مقارنة بأحد عشر حاملة أميركية. ومن المتوقع أن تدخل الحاملة الثالثة، التي يتم بناؤها محليا ، إلى الخدمة بحلول عام 2022.[/rtl]
 
[rtl]الإنفاق العسكري الصيني: [/rtl]
[rtl]بلغ الإنفاق العسكري الصيني لعام 2019 حوالي 177 مليار دولار، إلا أن المحللين يقدّرون الإنفاق بأكثر مما أوردت الصين في التقارير. والجدير بالذكر، أن الإنفاق العسكري الصيني إرتفع سبع مرات من 31 مليار دولار عام 1998 إلى 239 مليار دولار عام 2018، بحسب معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام (سيبري)، ما حوّل الصين إلى ثاني أكبر دولة في الإنفاق العسكري عالمياً بعد الولايات المتحدة. [/rtl]
 
 
[rtl]ما هو وضع قطاع الدفاع الصيني؟ [/rtl]
إنتقلت الصين من إستيراد الأسلحة من الخارج وخاصة الأسلحة الروسية إلى تصنيع الأسلحة محلياً وليس أقلّها إنتاج مقاتلات الشبح وآخرها مقاتلة جي-31 الشبح. في الواقع تقدّر الصين بأنّها ثالث أكبر مصدّر للأسلحة في العالم بعد الولايات المتحدة الأميركية وروسيا، بحسب ما نقل معهد سيبري في تقريره الصادر في 2020. بحيث أن معظم صادراتها تذهب إلى البلدان النامية مثل باكستان.

[rtl]المصدر: الأمن والدفاع العربي
[/rtl]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

عسكرة بحر الصين الجنوبي بين أضخم القوى البحرية العالمية هل تقرع طبول الحرب؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2019