أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر | .
 

 الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 30448
معدل النشاط : 38760
التقييم : 1503
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد   الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 9:32

نشر الصحفي الأمريكي المخضرم، بوب وودوارد، كتابا قال إنه يقتبس على لسان وزراء ومسؤولين بالإدارة الأمريكية، ويظهر حجم عدم الثقة بالرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، والطريقة التي يسيّر فيها الأمور، واصفا البيت الأبيض بـ"بلدة مجانين".
واقتبس وودوارد في كتابه الذي أطلق عليه اسم "الخوف.. ترامب في البيت الابيض" على لسان مساعدين مقربين من الرئيس ترامب، وتأكيد أنهم قاموا بإخفاء أوراق من على مكتبه مخافة أن يوقعها الأمر الذي رأوا أنه يهدد الامن القومي للبلاد.
واقتبس الكتاب في صفحاته الـ448، على لسان جون كيلي، كبير موظفي البيت الأبيض، وصفه بأن ترامب "أحمق"، في حين اقتبس على لسان وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، قوله إن ترامب لديه فهم شخص في "الصف الخامس أو السادس"، أما محامي ترامب الشخصي السابق، جون دود، فقال إن ترامب "كاذب" لافتا على أن الرئيس الأمريكي سينتهي به المطاف في "بدلة برتقالية، إذا ما وقف أمام رئيس لجنة التحقيق الخاصة لروبيرت مولر.
وحصلت CNN على نسخة من كتاب وودورد المفروض نشره في الـ11 من سبتمبر، ويقدم ما يصفه بدلائل على مدى "هوس ترامب بروسيا" ولجنة التحقيق الخاصة (لجنة مولر) في حين أن كم المعلومات والتصريحات المرفقة في الكتاب من المتوقع أن يلعب دورا كبيرا في "انتخابات منتصف المدة" بنوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.


اضغط هنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 30448
معدل النشاط : 38760
التقييم : 1503
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد   الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 9:35

الرئيس ترمب اتصل بوزير دفاعه جيمس ماتيس طالباً اغتيال بشار الاسد بعد استخدامه السلاح الكيميائي في ابريل ٢٠١٧ 
جيمس ماتيس ابلغ الرئيس انه سيعمل على هذا الامر وبعد اغلاقه الهاتف ابلغ كبار مساعديه ان البنتاغون لن تقوم بذلك بل سيكون اجرائها اكثر توازناً
- كتاب (الخوف) للكاتب الاميركي بوب ودورد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 30448
معدل النشاط : 38760
التقييم : 1503
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد   الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 9:40

ترامب ينفي أنه أمر وزارة الدفاع باغتيال الأسد

نفى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ما جاء في كتاب جديد يقول إنه أمر وزارة الدفاع بالترتيب لاغتيال الرئيس السوري بشار الأسد.
وقال مؤلف الكتاب، الصحفي المخضرم، بوب وودورد، المشارك في كشف فضيحة ووترغيت الشهيرة، إن وزير الدفاع جيمس ماتيس، أخبره أن ترامب طلب التخلص من الأسد بعد هجوم كيمياوي في سوريا، العام الماضي.
ويُقال إن ماتيس تجاهل اقتراح ترامب وأمر بتنفيذ غارة جوية على مواقع عسكرية للجيش السوري بدلا من ذلك.
لكن الرئيس ترامب رفض الادعاءات الأخرى الواردة في الكتاب، وقال على تويتر إن الاقتباسات المنسوبة إلى وزير الدفاع وكبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي وآخرين "حيل مختلقة وخداع للجمهور".
ويصور الكتاب الذي يحمل اسم "الخوف"، إدارة ترامب في حالة من الفوضى وأن كبار معاونيه لا يأبهون أحيانا بتعليماته للحد مما يرون أنه سلوك مدمر وخطير، كما يخفون معلومات مهمة عنه.
وسيصدر الكتاب رسميا، في 11 سبتمبر/أيلول المقبل، لكن صحيفة واشنطن بوست نشرت مقتطفات منه الثلاثاء، ويعرض الكتاب لتفاصيل التوتر داخل البيت الأبيض في ظل رئاسة ترامب التي بدأت قبل 20 شهرا.
ويصف الكتاب ترامب بأنه سريع الدخول في نوبات غضب يصدر عنه خلالها عبارات بذيئة، كما أنه مندفع في اتخاذ القرارات. ويشير أيضا إلى الفوضى في البيت الأبيض التي يقول عنها وودورد إنها تصل إلى حد "الانقلاب الإداري" والانهيار العصبي" في الفرع التنفيذي للمؤسسة الحاكمة في الولايات المتحدة.
وجاء في الكتاب أن ترامب أبلغ وزير دفاعه أنه يريد اغتيال الأسد، بعدما شن هجوما كيماويا على المدنيين في أبريل/نيسان 2017.
ورد ماتيس بأنه "سينفذ هذا على الفور"، لكنه أعد بدلا من ذلك خطة لتوجيه ضربة جوية محدودة لم تهدد الأسد شخصيا.
ويذكر الكتاب أيضا أن ماتيس سخر من ترامب، وقال لمعاونيه بعد واقعة منفصلة، إن الرئيس تصرف مثل "تلميذ في الصف الخامس أو السادس".
ورفض وزير الدفاع ما جاء في الكتاب، وقال في بيان الثلاثاء، إن كلمات الازدراء والسخرية من ترامب المنسوبة إليه "لم ينطق بها قط، أو ذكرت في وجوده".
وقالت سارة ساندرز، المتحدثة باسم البيت الأبيض، إن الكتاب ليس سوى "قصص مختلقة، أدلى بها موظفون سابقون ساخطون، بهدف إظهار الرئيس في صورة سيئة".
وشككت نيكي هيلي، سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة في الرواية الخاصة باغتيال الأسد.
وقالت للصحفيين، الثلاثاء "لأني مطلعة على مثل تلك المحادثات، لم أسمع الرئيس أبدا يتحدث عن اغتيال الأسد".
وقد اكتسب الصحفي وودورد شهرة كبيرة بسبب تقاريره عن فضيحة ووترغيت في السبعينيات، وألف عددا من الكتب تقدم معلومات من وراء الكواليس عما كان يجري في الإدارات الرئاسية ومؤسسات واشنطن الأخرى.
وتحدث وودورد في كتابه الجديد إلى كبار المساعدين وغيرهم من المطلعين على بواطن الأمور، ولن يضطر إلى الكشف عن مصادر معلوماته وكيفية حصوله عليها.
ومن بين ما كشفه أيضا في كتابه، سرقة المستشار الاقتصادي الأسبق غاري كوهين، رسالة من مكتب ترامب تقول إن الرئيس يخطط للتوقيع على انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية تجارية مع كوريا الجنوبية.




اضغط هنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 30448
معدل النشاط : 38760
التقييم : 1503
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد   الخميس 6 سبتمبر 2018 - 14:14

نيويورك تايمز: مسؤول أمريكي يكشف تشكيل جبهة لمقاومة ترامب داخل إدارته

رد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، سريعا على مقال لكاتب مجهول نشرته صحيفة نيويورك تايمز، ادعى وجود خلافات وصراع داخل الإدارة الأمريكية.
وكتب ترامب تغريدتين على تويتر، كانت الأولى عبارة عن كلمة واحدة هي: "خيانة؟".
كما قال في الأخرى "هل كلمة المسؤولين الكبار موجودة حقا، أم أن نيويورك تايمز أخفقت باعتمادها على مصدر زائف آخر؟"
وقال الكاتب المجهول في مقاله إن مسؤولين كبارا في إدارة ترامب، عبروا عن انزعاجهم الشديد من سلوك الرئيس "غير المنضبط" و"غير الأخلاقي" وإنهم يعملون بجد لإحباط ما يفعله الرئيس.
ونشرت الصحيفة مقال الكاتب المجهول، بعد يوم من نشر مقتطفات من كتاب يزعم أن موظفي البيت الأبيض يناضلون باستمرار لكبح سلوك الرئيس السيء.
وجاء المقال بعنوان "أنا جزء من المقاومة داخل إدارة ترامب"، وأكد المسؤول الذي كتبه أنهم في الإدارة الأمريكية ملتزمون بأجندة الحزب الجمهوري، ولم يتحاوروا مع الديمقراطيين المعارضين.
لكنه كتب :"نعتقد أن واجبنا الأول هو حماية هذا البلد بينما يواصل الرئيس التصرف بطريقة تضر جمهوريتنا".
وكشف أيضا أن "كثيرا من كبار المسؤولين في حكومة ترامب يعملون بجد من الداخل لاحباط أجزاء من برنامجه ورغباته."
واعترف أنه واحد من هؤلاء المسؤولين ويعلم ما يدور بالداخل، وكتب "أنا أعرف جيدا، فأنا واحد منهم، ولأكون واضحا فمقاومتنا ليست المقاومة الاعتيادية التي يتبعها اليساريون، فنحن نريد أن تنجح الإدارة".
ووصف المسؤول الرئاسة الأمريكية بأنها "ذات مسارين"، الأول هو ما يقوله وما يفعله ترامب والمسار الثاني هو ما يفعله مساعدوه عن وعي، على سبيل المثال فيما يتعلق بما وصفه بـ "تفضيل ترامب للحكام المستبدين والديكتاتوريين".
وقال الكاتب إن الموظفين عملوا بنشاط على عزل أنفسهم عن أسلوب القيادة "المتعجرف، المتناقض وغير الفعال" لترامب.
وأشار المسؤول إلى أن "جذور المشكلة هي عدم أخلاقية الرئيس."
وأضاف :"لهذا السبب تعهد عديد من المعينين في إدارة ترامب ببذل كل ما في وسعهم للحفاظ على مؤسساتنا الديمقراطية في الوقت الذي أجهضوا فيه دوافع السيد ترامب المضللة حتى يخرج من منصبه".
وانتقد ترامب كاتب المقال المجهول في صحيفة التايمز ووصفها "بغير الشريفة".
وقال ترامب "إنهم لا يحبون دونالد ترامب ولا أحبهم" مضيفا "إذا كانت صحيفة نيويورك تايمز الفاشلة لديها افتتاحية مجهولة، هل يمكنك أن تصدق ذلك، مجهول لا معنى له، افتتاحية لا معنى لها، ونحن نقوم بعمل رائع."
ووصفت سارة ساندرز المتحدثة باسم البيت الابيض المقال بأنه "مثير للشفقة ومتهور وأناني" وأدانت الصحيفة لأنها نشرته.
وقالت سارة ساندرز: "صوت حوالي 62 مليون شخص لصالح الرئيس دونالد ترامب في عام 2016". "لم يصوت أي منهم لمصدر مجهول في صحيفة نيويورك تايمز الفاشلة."




http://www.bbc.com/arabic/world-45429534
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 30448
معدل النشاط : 38760
التقييم : 1503
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد   السبت 8 سبتمبر 2018 - 9:30

كتاب «الخوف»: مسمار آخر في نعش ترامب

في العام 1974، دفع الصحفي بوب وودورد الرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون إلى الاستقالة. فجّر بوب وقتها فضيحة ووترجيت التي صارت أم الفضائح، وإليها تُنسب أي فضيحة في أي مكان في العالم.
 اليوم، بعد 44 عامًا، بوب على وشك أن يدفع الرئيس الحالي دونالد ترامب إلى الاستقالة، ولكن هذه المرة عبر كتابه «الخوف: ترامب في البيت الأبيض». بين نيكسون وترامب، لم يَسْلم رئيسٌ من تقييم بوب، وصارت شهادة بوب على الفترة الرئاسية هاجسًا لكل رئيس، ومادةً دسمةً لكل إعلامي ومؤرخ.
ألّف بوب كتاب «القادة: أسرار ما قبل وما بعد حرب الخليج». ثم انتقل إلى إدارة بوش الابن بكتابه «حروب بوش». وثالث كتبه كان «الحروب السرية لوكالة الاستخبارات المركزية بين 1981 و1987». وبعد حكم أوباما، كتب بوب «حروب أوباما».  بوب المتربص الدائم بالرؤساء المتعاقبين استطاع الوصول إلى معلومات موثّقة وسرية في ظل حكومات متشددة وأكثر عقلانية وتماسكًا من حكومة ترامب الآن، لذا فمن الطبيعي أن نصدّق أن كتابه الجديد حول ترامب يعتمد على شهادات ووثائق سرية.
الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول.. إذا أتبعتها بالعام 2001، فأنت تتحدث عن ضربة موجعة لبرج التجارة العالمي تغير على إثرها وجه العالم. وإذا أردفتها بالعام 2018، فأنت تتحدث عما يوشك أن يكون ضربةً قاضيةً للرئاسة الأمريكية، لكن هذه الضربة ستكون بالكلمات لا الطائرات. اختار بوب ذلك الموعد لصدور كتابه الجديد عن ترامب، ولا يمكن في حالة صحفي مخضرم كبوب أن يكون الأمر من قبيل المصادفة.
يروي بوب في 420 صفحة أحداثًا من الداخل يقول إنه استند فيها على كبار المسئولين والمساعدين، وأنه استمع إلى مئات الساعات من التسجيلات لمقابلات سرية دارت بين الرئيس وبين من اعتمد عليهم بوب في كتابه. كذلك يقول إنه يمتلك وثائق وملفات ومذكرات، منها مذكرة مكتوبة بخط يد ترامب نفسه.
لا ينتظر بوب كثيرًا ليخبرك بمضمون كتابه، ولا يترك لك الفرصة لتئول ما يرويه من أحداث، الرجل يخبرك صراحةً أن البيت الأبيض بعد عام ونصف من إدارة ترامب صار أشبه بسرايا المجانين. يُؤكد ذلك بقوله إن ترامب سريع الدخول في نوبات غضب، مندفع في اتخاذ قراراته، كثير التفوه بعبارات بذيئة أثناء حديثه العادي.
يصف بوب ما يحدث داخل البيت الأبيض بأنه انقلاب إداري، إذ يُدرك الموظفون أن تنفيذ جميع أوامر ترامب سيؤدي إلى كوارث دبلوماسية؛ لذا فهم يفضلون التريث أحيانًا لإعطائه مهلةً للتفكير، كما ينفذون أشياء مختلفة تمامًا عما يطلبه أحيانًا. يروي بوب أن مسئولين أخفوا وثائق من مكتبه لكي لا يوقّعها ترامب، مثل مذكرة باغتيال الرئيس السوري بشار الأسد.
تكرّر الأمر كثيرًا إلى حد تسمية ترامب لرينس بريبوس، أول كبير موظفين له، بالفأر الصغير لكثرة ما أخفى أوراقًا من مكتبه. الإهانات المتبادلة لم يسلم منها أحد، فقد وصف ترامب المدّعي العام جيف سيشنز بأنه متخلف عقليًا. كما وصف ماكماستر، مستشار الأمن القومي السابق، بأنه يلبس مثل بائعي البيرة.
قام غاري كوهن، مدير المجلس الاقتصادي الوطني السابق، غاري كوهن، كذلك بإخفاء أمر تنفيذي كان ترامب على وشك توقيعه. الأمر كان سيلغي اتفاقية منطقة التجارة الحرة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية. كوهن قال إنه فعل ذلك حفاظًا على مصالح الولايات المتحدة، وأضاف أن ترامب لم يلاحظ غياب الوثيقة قط.
كرّر كوهن فعلته مع أمر الرئيس بإلغاء منطقة التجارة الحرة لأمريكا الشمالية، الولايات المتحدة وكندا والمكسيك. أمر ترامب سكرتير البيت الأبيض آنذاك، روبرت بورتر، بإعداد مذكرة بهذا الصدد، لكن بورتر كان قلقًا من عواقب هذا القرار فاستشار كوهن. أخبره كوهن بالحيلة السحرية لمنع هذا الأمر، ببساطة قم بإخفاء الورقة من طاولة الرئيس.
يشرح بوب الدافع وراء قيامهم بهذه الأفعال بدلًا من محاولة إقناع الرئيس بالعدول عن رأيه عبر اقتباسٍ من جون كيلي، كبير موظفي البيت الأبيض، يقول فيه بأن ترامب أحمق. واستطرد كيلي بأنه من غير المجدي إقناع ترامب بأي شيء. واقتبس أيضًا عن جون دود، محامي ترامب السابق، قوله بأن ترامب كاذب، وأن نهايته ستكون بالبدلة البرتقالية إذا وقف أمام روبرت مولر، المحقق الخاص في التدخل الروسي؛ لذا لا داعي لتصديقه أو إقناعه.
هذه الحيل دفعت ترامب إلى ممارسة ضغوط هيسترية على موظفيه من أجل ضمان تنفيذهم لأوامره، لكن كلما زاد إصرار ترامب زاد تجاهل الموظفين له. لكي يُقرّب بوب حالة الفوضى التي تملأ البيت الأبيض، اقتبس على لسان بريبوس قوله:

إذا وضعت ثعبانًا وفأرًا وصقرًا وأرنبًا وسمكة قرش في حديقة حيوانات بدون جدران، تصبح الأمور بشعة ودموية.

ربما كان بريبوس يقصد نفسه هنا بالفأر. يتطرّق بوب إلى موقف ترامب من الأزمات المختلفة التي تواجهها الولايات المتحدة، مثل أزمة كوريا الشمالية. يروي بوب أنه بعد شهر واحد من رئاسة ترامب طلب من جوزيف دانفورد، رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، إجراء ضربة عسكرية وقائية ضد كوريا الشمالية. وسأل ترامب جيمس ماتيس، وزيره للدفاع، عن ضرورة الوجود العسكري الباهظ في شبه الجزيرة الكورية، فأجاب ماتيس بأن ذلك لمنع حدوث حرب عالمية ثالثة.
وروى بوب عن ماتيس قوله بعد هذا السؤال أن عقلية ترامب تساوي عقلية طالب في الصف الخامس أو السادس. هذه المقولة نفاها ماتيس تمامًا في الساعات الماضية. كما بادره ترامب بطلب توضيح عاجل وصريح عن موقفه، فرد ماتيس بأن ذلك لم يصدر منه قط. ولا يبدو ترامب ميّالًا إلى تصديق بوب على حساب ماتيس، لذا أعلن أن ماتيس باقٍ في منصبه، وأنهما سعيدان للغاية بالعمل معًا.
لكن ماتيس لم يتطرق إلى ما ورد على لسانه في موضع آخر يقول فيه إن الرئيس لم يفهم أهمية حلفاء الولايات المتحدة في الخارج، ولم يستوعب العلاقة بين الجيش والاقتصاد، ولم يدرك حيوية الشراكات الاستخباراتية مع الحكومات المختلفة حول العالم.
وبرق اسم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في الكتاب، إذ نقل بوب تفريغًا لتسجيل هاتفي دار بين الرئيسين. فاجأ الرئيس السيسي ترامب بإخباره بمدى قلقه من التحقيقات التي تدور حول التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية. كما تساءل الرئيس السيسي حول احتمالية استمرار ترامب في مكانه. رد ترامب جاء بعد ذلك على لسان محاميه بأن هذه المحادثة كانت موجعة لترامب.
وكعادة كل ما صدر عن ترامب، لا بد من التطرق إلى حياة عائلته. هنا ينقل لنا بوب حادثةً تظهر للمرة الأولى تلاسنًا بين ستيف بانون، كبير المستشارين الاستراتيجيين السابق، وبين إيفانكا، نجلة الرئيس. يروي بوب أن بانون صرخ في وجه إيفانكا بأنها موظفة ملعونة، وأن عليها ألا تتجاوز بريبوس، كبير الموظفين، إذا أرادت الوصول إلى الرئيس. كما استطرد بانون قائلًا:

إنك تتجولين في المكان كمسئولة هنا، لكن الحقيقة أنك موظفة يسري عليك ما على الباقين.

من جانبها ردت إيفانكا:

أنا لست موظفةً، أنا الابنة الأولى.

روى لنا بوب تفاصيل أكثر فكاهةً عن حياة ترامب الخاصة. حين زاد موقع التواصل الاجتماعي تويتر عدد حروف التغريدة من 140 حرفًا إلى 280 حرفًا، أبدى ترامب ضيقه قائلًا:

لقد كنت كإرنست همنجواي في كتابة الـ 140 حرفًا، والآن لا أدري ما أصنع.

وعلى ذكر تويتر، جاء في موقع آخر من الكتاب أن ترامب يأمر بطباعة تغريداته التي تحصل على أكثر عدد من الإعجابات وإعادة التغريد ليقوم بدراستها. وذكر بوب أن النتيجة التي توصّل إليها ترامب من هذه الدراسة كانت أن التغريدات الأكثر انتشارًا هي الأكثر غموضًا.
كما ينقل لنا وصف بريبوس لغرفة نوم ترامب التي اختصها بنشر تغريداته منها، بأنها ورشة عمل للشيطان. ويصف أيام إجازات ترامب بأنها أشبه بأفعال السحرة.
لا جديد هنا في رد ترامب والبيت الأبيض على «الخوف». ترامب نفى ما جاء فيه، واتهم بوب بفقدان المصداقية في الطرح. ووصف ترامب  الكتاب بأنه كتاب آخر سيئ، وأنه كان يفضل الحديث مع مؤلّف الكتاب، لكن يبدو أن المؤلف أراد أن يضع حقائق معينة في كتابه ويتجاهل أخرى.


وفي تسجيل هاتفي لحوار بين ترامب وبوب، أبدى ترامب اعتراضه على الكتاب بشكل ودود، لكن جاء في المكالمة أيضًا إعلان بوب عن خيبة أمله من أن ترامب لم يجرِ معه مقابلة رغم تقدّم بوب بالعديد من الطلبات لهذا الغرض.
المتحدثون باسم البيت الأبيض نفوْا كل ما جاء في الكتاب جملةً وتفصيلًا، ووصفوها بالقصص المفبركة الهادفة إلى تشويه سمعة الرئيس. ونفوْا ما رُوي عن إخفاء كوهن أوراقًا من مكتب الرئيس. وأصدر ماتيس بيانًا ينفي فيه تمامًا ما ورد عن وصفه عقلية الرئيس بعقلية طالب في الصف السادس. كما تبعه كيلي بنفي ما ورد على لسانه بنعت الرئيس بالأحمق.


لا يبدو شيئًا مما قاله بوب غريبًا على القارئ العربي أو المواطن الأمريكي، فكثيرًا ما سُرّبت قصص عن ترامب بعضها صادق والآخر كاذب. لكن الجديد هنا أن الكتاب صادر عن بوب وودورد المشهور بمصداقيته وبثقل مصادره. فحتى لو ثبت لاحقًا أن ما أورده بوب هو خيال، فقد فات الأوان على محو أثره في نفوس الناخبين وعلى استطلاعات الرأي. وستؤكد انتخابات الكونجرس القادمة، بعد شهرين من الآن، تلك الحقيقة.
بوب معروف في أروقة السياسة الأمريكية بامتلاكه قنوات اتصال لا تُضاهى. بل يتواتر القول بين الساسة إنك إذا أردت الوصول إلى معلومة فعليك بالتحدث إلى بوب وودورد لأن جميع المسئولين يخبرونه بكل شيء. والرجل فائز بجائزتي بوليتزر، وهي جائزة مرموقة في مجال الصحافة، ولحامليها شأن خاص للغاية في الصحافة الأمريكية.
كُتب بوب السابقة اشتهرت بأنها مملة لاستغراقه في التفاصيل، وتقصيه للمعلومات حتى الوصول إلى منبعها. لكن في حالة ترامب اختفى الملل، وتحول أسلوب بوب الخشبي إلى شيء شيق للقراء وجاذب للمبيعات. لعل هذا هو المختلف بشأن هذا الكتاب، أنك في «الخوف» تجد المعلومة ومصدرها، ربما ينفي المصدر بعد ذلك نسبة الكلام إليه، لكن هذا هو ما اعتاده القراء بعد العديد من الكتب والمقالات التي روت مواقف وآراء ووجهات نظر شخصية حول ترامب وإدارته.





اضغط هنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
منجاوي

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : Physicist and Data Scientist
المزاج : هادئ
التسجيل : 04/05/2013
عدد المساهمات : 3396
معدل النشاط : 2884
التقييم : 213
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد   السبت 8 سبتمبر 2018 - 20:17

استطلاعات الرأي تشير الى ان شعبية ترامب لن تتأثر كثيرا بهذا الكتاب. او بغيره. من انتخب الرجل كان يريد منه تنفيذ عدة امور و هو ينفذها او يحاول. و للان فان المرشحين من جناج ترامب و الذين ينالون تأييده هم من يكسبون انتخابات الجمهوريين التمهيدية. الاقتصاد الامريكي يمر بأحسن احواله - رغم ان هذا ليس من عمل ترامب - و هو ما ينعكس على مزاج الناخب المؤيد.

بالنسبة للانتخابات النصفية القادمة، يبدو من المرجح ان الديمقراطيين سوف يحققون مكاسب مهمة في الكونجرس و قد يكسبون الاغلبية فيه مما سيعطل مشروع الرئيس ترامب و يقلم من الكثير من سياساته الداخلية كونه سيحتاج رضا الديمقراطيين عن اي تشريع لو كسبوا الاغلبية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ahmed606066

مقـــدم
مقـــدم
avatar



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : سعيد الحمد لله
التسجيل : 22/09/2012
عدد المساهمات : 1011
معدل النشاط : 867
التقييم : 35
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد   السبت 8 سبتمبر 2018 - 22:05

@منجاوي كتب:
استطلاعات الرأي تشير الى ان شعبية ترامب لن تتأثر كثيرا بهذا الكتاب. او بغيره. من انتخب الرجل كان يريد منه تنفيذ عدة امور و هو ينفذها او يحاول. و للان فان المرشحين من جناج ترامب و الذين ينالون تأييده هم من يكسبون انتخابات الجمهوريين التمهيدية. الاقتصاد الامريكي يمر بأحسن احواله - رغم ان هذا ليس من عمل ترامب - و هو ما ينعكس على مزاج الناخب المؤيد.

بالنسبة للانتخابات النصفية القادمة، يبدو من المرجح ان الديمقراطيين سوف يحققون مكاسب مهمة في الكونجرس و قد يكسبون الاغلبية فيه مما سيعطل مشروع الرئيس ترامب و يقلم من الكثير من سياساته الداخلية كونه سيحتاج رضا الديمقراطيين عن اي تشريع لو كسبوا الاغلبية.
انا اسال لا ادافع انا اصلا اتمني ان يرحل ترامب
رغم ان هذا ليس من عمل ترامباذان من عمل من ؟ وكيف يؤثر هذا علي مزاج الناخب طلما ان ترامب ليس السبب

وسوال اخر ولو انه بعيد بعض الشئ عن الموضوع كيف يري الامريكان في ظنك اخي العلاقات بين الروس وا ترامب بصراحة كنت اظن هذا سيقلب الناس علية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
منجاوي

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : Physicist and Data Scientist
المزاج : هادئ
التسجيل : 04/05/2013
عدد المساهمات : 3396
معدل النشاط : 2884
التقييم : 213
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد   الأحد 9 سبتمبر 2018 - 14:36

@ahmed606066 كتب:

انا اسال لا ادافع انا اصلا اتمني ان يرحل ترامب
رغم ان هذا ليس من عمل ترامباذان من عمل من ؟ وكيف يؤثر هذا علي مزاج الناخب طلما ان ترامب ليس السبب

وسوال اخر ولو انه بعيد بعض الشئ عن الموضوع كيف يري الامريكان في ظنك اخي العلاقات بين الروس وا ترامب بصراحة كنت اظن هذا سيقلب الناس علية
شعبية ترامب - بين مؤيدية - لا تتأثر بكل هذا الكلام. اصلا لا يثقون في اعلام مثل CNN و النيويورك تايمز و مثلا ويظنون انهم يكذبون و يتصيدون للرئيس. ما يريدون هو الحصول على وظائف، و اصلاح نظام الهجرة، و وضع قضاة محافظين في المحكمة الدستورية. مزاج هؤلاء الناخبين حانق اصلا على كل الطبقة السياسية الامريكية التي تبدو براقة من الخارج و لذلك ارادوا شخصا مثل ترامب في البيت الابيض بالذات لأنه لا يعجب الاعلام و الطبقة السياسية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 30448
معدل النشاط : 38760
التقييم : 1503
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد   الجمعة 14 سبتمبر 2018 - 16:45

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الخوف .....ترامب في البيت الابيض : كتاب جديد للصحفي الأمريكي المخضرم بوب وودوارد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2018