أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

العراق يتأهب لحرب مياه ضد تركيا وإيران

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 العراق يتأهب لحرب مياه ضد تركيا وإيران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Hawk.

مســـاعد
مســـاعد
avatar



الـبلد :
المزاج : لله الحمد
التسجيل : 03/05/2015
عدد المساهمات : 468
معدل النشاط : 568
التقييم : 54
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: العراق يتأهب لحرب مياه ضد تركيا وإيران   الأحد 3 يونيو 2018 - 0:16

هل بدأت فعليا حرب المياه؟ تركيا تشرع بملء “إليسو”، وإيران تقطع “الزاب الصغير”




 أظهرت مقاطع فيديو انخفاضَ منسوب مياه نهر دجلة بشكل غير مسبوق، لدرجة بات من الممكن عبور النهر سيراً على الأقدام، يأتي ذلك بعد قيام تركيا بملء سد “إليسو” الذي أنشئ على نهر دجلة، ما انعكس مباشرة على النهر في الجانب العراقي، مما أدى إلى انخفاض منسوب مياهه مما جعل البرلمان يعلن عن عقد جلسة طارئة يوم غد لمناقشة ازمة المياه.
يعاني العراق منذ سنوات من انخفاض معدلات المياه المتدفقة ومناسيب نهري دجلة والفرات، من الجارتين تركيا وإيران، وحذرت الحكومة العراقية من تداعياته على مياه الشرب والزراعة، وتتأهب لدخول حرب مياه ضد كل من تركيا وإيران بدعوى قيامهما بشكل متزامن بقطع عدد من روافد دجلة والفرات وتقليل حصة العراق من مياه النهرين.
وخلال اليومين الماضيين بدأت آثار ملء السد تظهر على نهر دجلة في العاصمة بغداد ومدينة الموصل، بانخفاض مناسيب المياه إلى حد كبير، وهو ما أثار رعب المواطنين من جفاف سيضرب مناطقهم ومحاصيلهم الزراعية.
وبث ناشطون على الشبكات الاجتماعية مقاطع مرئية وصورًا لنهر دجلة في بغداد والموصل تظهر حجم الانخفاض الكبير في مناسيب المياه، وسط دعوات للحكومة العراقية بالتدخل للحد من هذا الانخفاض الكبير والتنسيق مع الجانب التركي.
يأتي ذلك بعد تحذير وكالة الفضاء الأمريكية ناسا في دراسة جديدة من تناقص المياه العذبة بشكل ملحوظ في 19 منطقة حارة حول العالم ولا سيما في العراق وسوريا.
وأضافت الوكالة في تقرير لها صدر أخيرًا أن تزايد اعتماد البلدين على المياه الجوفية خلال السنوات الأخيرة جاء نتيجة اثنين وعشرين سدًا أقامتها تركيا على نهري دجلة والفرات خلال العقود الثلاثة الماضية، الأمر الذي جعل الإقليم من بين أكبر المناطق سخونة في العالم.
من جانبه أعلن مدير مشروع سد الموصل رياض عز الدين إن كميات المياه المتدفقة من تركيا انخفضت بنسبة 50 في المئة، موضحا أن “مستويات المياه التخزينية في السد انخفضت إلى أكثر من 3 مليارات متر مكعب عن العام الماضي، الذي كان يصل إلى أكثر من 8 مليارات”.
وتابع ان “تشغيل سد اليسو وسدود اخرى سيكون له تأثير مباشر على انخفاض واردات المياه الى سد الموصل ونهر دجلة”، موضحا ان “العراق يعيش فترة جفاف وقلة تساقط الامطار والذي قلل من المخزون المائي للبلاد”.
أما وزير الموارد المائية حسن الجنابي، فقد أعلن إن العراق لديه اتفاق مع تركيا بشأن حصة المياه التي تُخزن والكميات التي ستطلق، ويستمر هذا الاتفاق حتى تشرين الثاني المقبل، قائلا إن “انفخاض المناسيب ليس له علاقة بحسن العلاقة مع دول الجوار، لان التعاون موجود بيننا وقنوات الاتصال مفتوحة بين هذه البلدان”.
وفيما كشف الجنابي، عن قرب زيارته خلال الشهر الحالي لدولتي ايران وتركيا من اجل معالجة مشكلة قلة منسوب المياه، قال إن “مناسيب المياه في اغلب مناطق العراق انخفضت بسبب شحة طبيعية لان الغطاء الثلجي في هذه السنة لم يتحقق والامطار ايضا لم تسقط بكميات كافية”.
كما أكد ان “مياه الشرب مؤمنة وكذلك ارواء ما يقارب من 600 الف دونم من المحاصيل الصيفية وحوالي مليون دونم من البساتين”.
أما مستشار وزير الموارد المائية ظافر عبد الله، فقد عزا انخفاض مناسيب المياه الى “ظرف الطبيعة” وليس سد اليسو التركي، مشيرا الى أن الطبيعة “لم تكن رحيمة” مع العراقيين هذا الموسم.
وبشأن ما يتداوله الشارع العراقي عن نظرية “النفط مقابل الماء”، نفى مستشار وزير الموارد المائية طرح مثل هذه الفكرة من قبل الجانب التركي، مؤكدا أن “هذه المسألة غير مطروحة من قبل الجانب التركي”، واصفا اياها بـالمسالة الساذجة التي لايمكن التفكير بها مطلقا لا في الماضي او الحاضر”.



إيران تقطع تدفق مياه نهر الزاب الصغير الى إقليم كردستان

لم تنحصر أزمة المياه التي يعاني منها العراق على الجانب الشمالي من الحدود، فقد أعلنت مديرية السدود في إقليم كردستان، ان إيران قطعت تدفق مياه نهر الزاب الصغير، مبينة أن قطع المياه تسببت في أزمة توفير مياه الشرب.
وبينت المديرية في بيان لها أن “قطع مياه النهر تزامن مع موعد إطلاق المياه من إقليم كردستان الى مناطق جنوب العراق”، لافتة الى أن “نائب رئيس حكومة الاقليم ووزير الزراعة في إتصال مستمر مع ايران كما أن الاتصالات مستمرة مع وزارة الموارد المائية في الحكومة الاتحادية لمعالجة الموضوع”.
يذكر أن إيران قطعت مياه نهر الزاب الصغير في 22 حزيران 2017، بحجة خزن المياه في سد تم إنشائه على النهر قرب الحدود العراقية الإيرانية وإعيد إطلاق مياه النهر بعد عدة أيام من قطعها.
وفي ردود الأفعال، اصدر نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، وكذلك زعيم تيار الحكمة، بيانا بشأن ازمة المياه وسد اليسو التركي، داعيا الى التحرك السريع مع انقرة لإنهاء أزمة المياه.
وقال المالكي إنه “يتابع بقلق شديد خطر إجراءات الحكومة التركية وتسببها بشحة المياه نتيجة بناء السدود على حساب حياة العراقيين”، مبينا انه “رغم كل النداءات والمفاوضات تصر تركيا على سياسة الأضرار ب‍العراق”.
واضاف ان “ما يتعرض له بلدنا الْيَوْمَ من أزمة مائية كبيرة وموت الاراضي الخصبة وجفاف المسطحات المائية، يستدعي من الحكومة تحمل مسؤولياتها ومواصلة التحرك السريع مع تركيا والمنظمات الدولية لوضع العلاجات المطلوبة”.
وطالب المالكي تركيا بـ”اعادة النظر بمواقفها ازاء العراق”، مشددا على “ضرورة ان تبادر الحكومة ومجلس النواب والكتل السياسية على ارسال رسالة واضحة الى السلطات في تركيا بانها بعملها هذا تمهد لايجاد حالة نزاع وصراع بين البلدين الجارين، لا نريد لها ان تكون”.
من جانبه حذر السيد عمار الحكيم من تداعيات سد اليسو التركي، قائلا إنه سيكون ذات تداعيات خطيرة على الصعدِ البيئية والاقتصادية وحتى الاجتماعية في العراقِ، داعيا الحكومةَ على التعاملِ مع هذا الملف الحساس بجدية وتفعيل القنوات الدبلوماسية كافة مع تركيا وحمل المجتمع الدوليّ على إلزامِ دول الجوار بقانونِ الدول المتشاطئة لمراعاةِ حصة العراق المائية.
كما دعا الحكومة والبرلمان إلى الإسراع بوضعِ خطةً عاجلة ورصينة لإنشاءِ السدود والخزانات المائية على نهري دجلة والفرات لتلافي الأخطار المحدقة مستقبلا.





على صعيد آخر أفادت وسائل اعلام ايرانية، بأن مجموعة من الإيرانيين أرسلوا خطابًا للأمم المتحدة اعتراضًا على مشروع إنشاء سد اليس الذي بدأت تركيا العمل به على نهر دجلة.
وقالت وسائل اعلام، إن مجموعة المواطنين الايرانيين ارسلوا في خطابها للأمم المتحدة أن مشروع سد إليسو الذي بدأت الحكومة التركية العمل به على نهر دجلة، يهدد بتجفيف بحيرة الحور العظيم في إيران، فضلا عن مجرى النهر في العراق، وما يتبعه من أزمة وكارثة بيئية في المنطقة المحيطة.
ويظهر تأثير هذا السد بشكلٍ مخيف على مثلث الهلال الخصيب الذي يضم سوريا والعراق وإيران حيث كانت أقدم الحضارات في التاريخ.
وبحسب الخطاب فإن تأثيرات السد مخيفة في القضاء على الزراعة في تلك المنطقة، وتعطيش بعض القرى والمدن، بالإضافة إلى أنه يهدد الحياة الطبيعية للشعوب المقيمة في تلك المنطقة.
وأنهى الموقعون الخطاب قائلين، “ونحن الموقعين على الخطاب، نطالب الأمم المتحدة واليونسكو بالاهتمام بملف المياه للشعوب المقيمة على ضفاف نهري دجلة والفرات، وكذلك فتح السدود المقامة على النهرين في منطقة جنوب الأناضول، وبشكلٍ خاص سد أتاتورك، لإعادة الحياة للمنطقة الواقعة بينهما، والحيلولة دون إتمام مشروع سد إليسو الجاري تشييده.

 الرابط







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ahmed-EG

جــندي



الـبلد :
التسجيل : 28/04/2018
عدد المساهمات : 8
معدل النشاط : 9
التقييم : 1
الدبـــابة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: العراق يتأهب لحرب مياه ضد تركيا وإيران   الأحد 3 يونيو 2018 - 7:07

الاتراك يتحركوا بمبدأ تعيش تركيا ويعيش العرق التركى ولو على حساب ارواح وحريه الدول والقوميات الاخرى

ولا اعتقد فى حدوث اى تغيير عن قريب طالما بقى صديق الدواعش والاخوان فى الحكم

لا جديد الا بإنهيار اقتصادى او هزيمه عسكريه او حتى موت الديكتاتور المغرور

حاكم تركيا برجماتى وقح
لا يستقر على مبدأ
حليفه اليوم عدوه غدا والعكس صحيح فقط لأجل مصالحه وارضاء لغروره
لذا لا ولم ولن يهتم باضرار السد على الاشقاء فى العراق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mi-17

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق
avatar



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 28995
معدل النشاط : 36507
التقييم : 1392
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: العراق يتأهب لحرب مياه ضد تركيا وإيران   الأحد 3 يونيو 2018 - 10:07

جماعه الخطوط الحمراء صاروا مثل بلاع الموس 
لاهم يقدرون يعارضون ولاهم يقدرون يؤيدون 
والله زمن ياعراق 



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Hawk.

مســـاعد
مســـاعد
avatar



الـبلد :
المزاج : لله الحمد
التسجيل : 03/05/2015
عدد المساهمات : 468
معدل النشاط : 568
التقييم : 54
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: العراق يتأهب لحرب مياه ضد تركيا وإيران   الإثنين 4 يونيو 2018 - 18:09

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

العراق يتأهب لحرب مياه ضد تركيا وإيران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام غير العسكريـــة :: تواصل الأعضاء-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2018