أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

السعودية.. هل تغزو أفريقيا من بوابة السودان؟ - صفحة 5

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر | .
 

 السعودية.. هل تغزو أفريقيا من بوابة السودان؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5
كاتب الموضوعرسالة
fulcrum77

لـــواء
لـــواء
avatar



الـبلد :
التسجيل : 23/08/2013
عدد المساهمات : 2331
معدل النشاط : 2417
التقييم : 308
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: السعودية.. هل تغزو أفريقيا من بوابة السودان؟   الإثنين 27 فبراير 2017 - 11:45

@سكنان كتب:






صدقني اخي العزيز لو لم ننحرف عن الموضوع لتم اغلاقه بسبب تبادل الأتهامات والشتائم

لامانع من الدخول في مواضيع جانبيه مفيده لأثراء عقول الأعضاء بما هو جديد ومبتكر

وصراحه اول موضوع لي شخصياً يتجاوز 3 صفحات ((انجاز تاريخي)) وأنتظر التكريم من أدارة المنتدى 25

والفضل يعود للأخ الكريم fulcrum77 الذي يتحفنا دائماً بأفكاره الجميله المدعومه بالفيديو

تحياتي
أخي الكريم سكنان لو شئت أستطيع نشر إشاعة في هذا الموضوع عن بناء قاعدة روسية في أثيوبيا يغلب عليها العنصر النسائي مدعمة بالصور و ستجد هذا الموضوع يتجاوز ال300 صفحة!!! 37 , و لكن شكراً بصدق لكلماتك اللطيفة. الاّن أعود إلى الموضوع الرئيسي لو أنني دولة من خارج شرق أفريقيا و أردت الإستثمار فيها فسأحاول جهدي و أنا أفعل ذلك أن أنظر للمنطقة كوحدة متكاملة أي أن أستثماراتي في السودان سيواكبها أستثمارات مكملة في مصر و أثيوبيا و أوغندا و كينيا و أرتيريا و الصومال و أكثر ما سأستثمر فيه هو النقل و المواصلات (و هنا يمكن لمصر لعب دور مهم عبر صناعتها المتقدمة نسبياً على باقي دول الأقليم فهي قادرة على بناء نقل نهري عبر النيل و كذلك المشاركة الفاعلة في مشاريع النقل السككي و تصنيع الحافلات و القطارات و طائرات النقل الأقليمي بشراكة مع دول أخرى كروسيا و الصين و دول أوروبا) للعلم إحدى أسباب ضعف الوحدة السودانية و التي أثمرت الإنفصال بين الشمال و الجنوب هو ضعف الربط السككي بين الطرفين (عكس الهند التي كانت السكك الحديدية أحد عوامل توثيق روابط الولايات فيها) و هو ما أمر أنعكس على مصر في النهاية بل علينا كلنا في النتيجة النهائية, أحدى طرق تلافي الشروخ في العلاقة بين دول البحر الأحمر و وادي النيل هو بناء شركة مساهمة عملاقة تشارك فيها بنوك و حكومات و القطاع الخاص للدول المعنية و تستثمر وفق خطة يضعها مجلس أعلى لهذه الدول و يقدم بدوره ضمانات على قيمة الرأسمال المستثمر, هذا سيخلق مصالح مشتركة و يقلل التوتر و يغلق الفراغات التي يدخل منها الغرباء عن المنطقة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
the red general

مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
avatar



الـبلد :
المهنة : دكتور
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 09/11/2014
عدد المساهمات : 3988
معدل النشاط : 4923
التقييم : 790
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: السعودية.. هل تغزو أفريقيا من بوابة السودان؟   الإثنين 27 فبراير 2017 - 14:03

@سكنان كتب:






الجواب بسيط ولا داعي للقلق

السعوديه تريد التواجد في الطرف الثاني من المضيق لعدة اسباب

منها القرب من الجزر الأرتيريه المستأجره من ايران منذ عشرات السنوات ولم نسمع قلق من الأعلام المصري مثلما يحدث الأن من التحرك السعودي

أغلب الجزر والسواحل الأفريقيه المقابله لمضيق باب المندب مستأجره من اسرائيل وايران والصين وتركيا لماذا حرام على السعوديه وحلال على غيرها

يوجد ترصد لأي خطوه سعوديه ليتم اطلاق حملات التشكيك والتخوين من جهات اعلاميه مرتزقه !!!

السعوديه لايمكن في حال من الأحوال ان تتسب في مشاكل او مضايقات للأخوه العرب وعلى رأسهم مصر

دليل حرص السعوديه على الأخوه العربيه زيارة وزير الخارجيه السعوديه للعراق وبأذن الله مصالحه تاريخيه وعودة العلاقه كامله

تحياتي

اهلا و سهلا اخي الكريم



اخالفك الرأي اخي , الموضوع يثير القلق بالفعل عندما يتم ربطه بالاحداث التي حدثت في الفترة الاخيرة , الامر الذي يعكس اختلافات عميقة في وجهات النظر صحيح ان بعضها ليس وليد الوقت الراهن لكن مواقف المملكة اخذت بعدا جديدا مؤخرا.


اولا سد النهضة و الزيارات المريبة للجانب السعودي و شملت الزيارات القاب سياسية هامة مثل وزير الزراعة , المهم انهم اختاروا موقعا للتصوير بجوار السد الامر الذي يثير التساؤل عن مغزي السعودية من هذا السد.





ثانيا قطع امدادات النفط من قبل شركة ارامكو السعودية دون ابداء اي اسباب او اعتذار , دعنا نعترف ان هذا الامر لا يمكن ان يحدث دون موافقة الجهات السيادية العليا في المملكة , و الحمد لله تم تجاوز هذا المأزق بالتعاون مع العراق في اتفاقية تضمن استفادة الطرفين (مصر و العراق).


ثالثا لم يكن تباين الموقف المصري السعودي مبررا للخلافات , فالموقف المصري من اليمن كان باعتبار ان اليمن (مصلحة سعودية)  الامر الذي فرض علي مصر خطوات لم تكن في خاطرها لولا السعودية , لكن علي الجانب الاخر كان الموقف السعودي متسقا مع تركيا دون مراعاة ان ليبيا (مصلحة مصرية) , علي العموم اللواء حفتر يضيف يوميا الي رصيده و الدليل زياراته الكثيرة لدول عربية و اقليمية بل و اقطاب دولية من اول مصر و الجزائر (دول الجوار) و مرورا بالاردن , الامارات و روسيا بل كان له مقابلة مع مسئولين روس علي متن حاملة الطائرات الروسية كوزنتسوف في عرض المتوسط.








رابعا التواجد الايراني لا يمثل مشكلة حتي علي المدي المتوسط , فما زال شوط كبير امام ايران سواء داخليا و خارجيا في معركتها لازالة اثار الحظر الدولي , و انت تعلم يا اخي الحجم الحقيقي (للعملاق الايراني) التي يتم تسويقها.


خامسا الموقف السوري , مصر تدعم بقاء سوريا موحدة كوحدة واحدة و للسعودية موقف اخر لا يخفي عن احد في دعم اطراف اخري ليست بعيدة عن الانشطة (الجهادية) التي تضر الامن المصري.


سادسا هل هناك شخص عاقل يثق في الاعلام العربي كاملا؟ , كل وسائل الاعلام موجهة بطريقة او باخري و عليها قيود من الدولة تختلف فقط في سقف الحرية الممنوحة من قبل السلطات السيادية و هذا الكلام ينطبق حرفيا علي السعودية قبل مصر. 


الخطوات هذه جاءت متتابعة اثر الخلاف العلني في الامم المتحدة و هي امورا مستجدة علي العلاقات المصرية السعودية لم تكون موجودة رغم تباين المواقف من قبل الاحداث الجارية بفترة كبيرة.


للاسف اخي الكريم , العلاقات تسودها الشكوك التي في طريقها للاتساع خاصة بعد الدخول في ملف النيل (الذي يعد تهديد وجودي لمصر الشعب قبل النظام).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fulcrum77

لـــواء
لـــواء
avatar



الـبلد :
التسجيل : 23/08/2013
عدد المساهمات : 2331
معدل النشاط : 2417
التقييم : 308
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: السعودية.. هل تغزو أفريقيا من بوابة السودان؟   الجمعة 3 مارس 2017 - 9:03

اّسف لإعادة فتح موضوع الزراعة و لكن عثوري على هذا المقال اليوم جعلني أحس أن المسار الذي كنا نناقشه هو الصحيح من ناحية الإستراتيجية
خضر وفواكه المستقبل تنتج بالكمبيوتر في الصحراء
ليبيا المستقبل | 2017/03/02 على الساعة 05:35
ليبيا المستقبل (عن العرب اللندنية) من الصحراء الأسترالية إلى هيروشيما مرورا بجنوب فرنسا والمكسيك، باتت  دفيئات زراعية أكثر تطورا تنتج الفاكهة والخضار المستقبلية بالاستعانة بأجهزة كمبيوتر ومن دون مبيدات حشرية. فمن دون مصادر طاقة أحفورية أو مبيدات حشرية كيميائية أو مياه عذبة، تنتج مزرعة "صن دروب فارمز" الأسترالية التي أطلقت في نهاية 2016 طماطم في قلب الصحراء بفضل موردين طبيعيين مجانيين هما الشمس ومياه البحر في مجمع فريد من نوعه حول العالم. وقد أطلقت شركة "فان در هويفن" الهولندية القائمة على المشروع هذه المنشأة مطلع فبراير في معرض "فروت لوجستيكا" في برلين. وقد أنشأت مع شركة "آل بورغ" الدنماركية هذه المزرعة الممتدة على مساحة مئتي ألف متر مربع من الدفيئات الزراعية الزجاجية التي تحيط بها 22 ألف مرآة. وهذه المنشآت تجذب أشعة الشمس وتركزها في قمة برج بما يشبه غلاية عملاقة.
وعلى حرارة تبلغ 800 درجة، تفقد مياه البحر ملوحتها. وينفع بخار الماء الذي يعاد استخدامه باستمرار في تغذية توربينة تولد الكهرباء وفي تبريد الدفيئة وري النباتات التي تنمو على ركائز من ألياف جوز الهند أو الصخور البركانية المشبعة بالعناصر المغذية. وأشار بيتر سبامس المدير التجاري للشركة الهولندية، التي تستحوذ أنشطة التصدير على 95 بالمئة من رقم أعمالها البالغ 70 مليون يورو، إلى أن "فان در هويفن تفاوض حاليا على مشروع مشابه في السعودية". غير أن المشكلة الرئيسية في هذا النظام هي كلفته الباهظة البالغة مئة مليون يورو. ولضمان استمرار هذا المشروع، اضطر المستثمرون إلى الحصول من أحد زبائن "صن دروب فارمز" على تعهد بتثبيت سعر الطماطم بالجملة عند ثلاثة دولارات للكيلوغرام على مدى عشر سنوات، على ما أوضح مصدر مطلع على المفاوضات. وهذا الأمر غير وارد في أوروبا حيث يراوح السعر بين 1 و1.5 يورو.
وتباع دفيئات زراعية أخرى تتميز بتطورها التقني من دون الاعتماد على الطاقة الشمسية، في أنحاء مختلفة من العالم، من سهوب كازاخستان إلى هيروشيما اليابانية حيث من المقرر إنجاز مشروع ممتد على 12 هكتارا في سبتمبر. وقال سبامس "هناك، يكمن الهدف في إزالة الرطوبة بفضل استخدام مواد تمتص الرطوبة على غرار الاسفنج". وأوضح أنطوان لوبيور رئيس مجموعة "ريشيل ايكيمبان"، أكبر مصنع فرنسي للدفيئات الزراعية وإحدى أكبر خمس شركات في العالم في المكسيك، حيث كانت الرطوبة والأمراض الناجمة عنها في منطقة استوائية تحتاج إلى معالجة كيميائية يومية في وسط الحقول، أن الدفيئات الزراعية أدت إلى تراجع وتيرة العلاجات إلى واحد شهريا. وأضاف "مع التغير المناخي نشهد أحداثا قصوى بوتيرة أكبر منها أمطار في عز موسم الصيف في مناطق كان يحتبس فيها المطر على الدوام. ويمكن لنظام إنتاج كامل أن ينهار فجأة".
وفي جنوب فرنسا، تحول فنسان كليمان وهو منتج شاب للطماطم المزروعة بتقنيات مراعية للبيئة إلى نظام "فان در هويفن" المسمى "دفيئات بيئية". وقال "إنها ثورة لم نشهد مثيلا لها منذ ربع قرن ولن تتكرر في الربع القرن المقبل". وتتميز هذه التقنية بعدم لجوئها إلى العلاجات بالمبيدات الحشرية فيما يسهم الضغط المرتفع في داخل الدفيئة المقفلة بشكل شبه محكم في منع دخول الحشرات الخارجية المدمرة للنباتات. ويتسم هذا النظام أيضا بتقليص الحاجة إلى مبيدات للفطريات، إذ أن التحكم دقيق للغاية بالحرارة في داخل الدفيئات الزراعية بالاستعانة بأجهزة كمبيوتر مدعومة بمرجل عامل بالكتلة الحيوية تبعا للأحوال الجوية. كذلك لا تعالج الجذور لأن الشتول يحصل عليها بتقنيات التطعيم النباتي.
مصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكنان

لـــواء
لـــواء
avatar



الـبلد :
المهنة : ايضاح الحقيقه فقط لاغير
المزاج : رايق جدا جدا
التسجيل : 13/06/2011
عدد المساهمات : 4580
معدل النشاط : 4312
التقييم : 327
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: السعودية.. هل تغزو أفريقيا من بوابة السودان؟   الجمعة 3 مارس 2017 - 16:44

@fulcrum77 كتب:
اّسف لإعادة فتح موضوع الزراعة و لكن عثوري على هذا المقال اليوم جعلني أحس أن المسار الذي كنا نناقشه هو الصحيح من ناحية الإستراتيجية
خضر وفواكه المستقبل تنتج بالكمبيوتر في الصحراء
ليبيا المستقبل | 2017/03/02 على الساعة 05:35
ليبيا المستقبل (عن العرب اللندنية) من الصحراء الأسترالية إلى هيروشيما مرورا بجنوب فرنسا والمكسيك، باتت  دفيئات زراعية أكثر تطورا تنتج الفاكهة والخضار المستقبلية بالاستعانة بأجهزة كمبيوتر ومن دون مبيدات حشرية. فمن دون مصادر طاقة أحفورية أو مبيدات حشرية كيميائية أو مياه عذبة، تنتج مزرعة "صن دروب فارمز" الأسترالية التي أطلقت في نهاية 2016 طماطم في قلب الصحراء بفضل موردين طبيعيين مجانيين هما الشمس ومياه البحر في مجمع فريد من نوعه حول العالم. وقد أطلقت شركة "فان در هويفن" الهولندية القائمة على المشروع هذه المنشأة مطلع فبراير في معرض "فروت لوجستيكا" في برلين. وقد أنشأت مع شركة "آل بورغ" الدنماركية هذه المزرعة الممتدة على مساحة مئتي ألف متر مربع من الدفيئات الزراعية الزجاجية التي تحيط بها 22 ألف مرآة. وهذه المنشآت تجذب أشعة الشمس وتركزها في قمة برج بما يشبه غلاية عملاقة.
وعلى حرارة تبلغ 800 درجة، تفقد مياه البحر ملوحتها. وينفع بخار الماء الذي يعاد استخدامه باستمرار في تغذية توربينة تولد الكهرباء وفي تبريد الدفيئة وري النباتات التي تنمو على ركائز من ألياف جوز الهند أو الصخور البركانية المشبعة بالعناصر المغذية. وأشار بيتر سبامس المدير التجاري للشركة الهولندية، التي تستحوذ أنشطة التصدير على 95 بالمئة من رقم أعمالها البالغ 70 مليون يورو، إلى أن "فان در هويفن تفاوض حاليا على مشروع مشابه في السعودية". غير أن المشكلة الرئيسية في هذا النظام هي كلفته الباهظة البالغة مئة مليون يورو. ولضمان استمرار هذا المشروع، اضطر المستثمرون إلى الحصول من أحد زبائن "صن دروب فارمز" على تعهد بتثبيت سعر الطماطم بالجملة عند ثلاثة دولارات للكيلوغرام على مدى عشر سنوات، على ما أوضح مصدر مطلع على المفاوضات. وهذا الأمر غير وارد في أوروبا حيث يراوح السعر بين 1 و1.5 يورو.
وتباع دفيئات زراعية أخرى تتميز بتطورها التقني من دون الاعتماد على الطاقة الشمسية، في أنحاء مختلفة من العالم، من سهوب كازاخستان إلى هيروشيما اليابانية حيث من المقرر إنجاز مشروع ممتد على 12 هكتارا في سبتمبر. وقال سبامس "هناك، يكمن الهدف في إزالة الرطوبة بفضل استخدام مواد تمتص الرطوبة على غرار الاسفنج". وأوضح أنطوان لوبيور رئيس مجموعة "ريشيل ايكيمبان"، أكبر مصنع فرنسي للدفيئات الزراعية وإحدى أكبر خمس شركات في العالم في المكسيك، حيث كانت الرطوبة والأمراض الناجمة عنها في منطقة استوائية تحتاج إلى معالجة كيميائية يومية في وسط الحقول، أن الدفيئات الزراعية أدت إلى تراجع وتيرة العلاجات إلى واحد شهريا. وأضاف "مع التغير المناخي نشهد أحداثا قصوى بوتيرة أكبر منها أمطار في عز موسم الصيف في مناطق كان يحتبس فيها المطر على الدوام. ويمكن لنظام إنتاج كامل أن ينهار فجأة".
وفي جنوب فرنسا، تحول فنسان كليمان وهو منتج شاب للطماطم المزروعة بتقنيات مراعية للبيئة إلى نظام "فان در هويفن" المسمى "دفيئات بيئية". وقال "إنها ثورة لم نشهد مثيلا لها منذ ربع قرن ولن تتكرر في الربع القرن المقبل". وتتميز هذه التقنية بعدم لجوئها إلى العلاجات بالمبيدات الحشرية فيما يسهم الضغط المرتفع في داخل الدفيئة المقفلة بشكل شبه محكم في منع دخول الحشرات الخارجية المدمرة للنباتات. ويتسم هذا النظام أيضا بتقليص الحاجة إلى مبيدات للفطريات، إذ أن التحكم دقيق للغاية بالحرارة في داخل الدفيئات الزراعية بالاستعانة بأجهزة كمبيوتر مدعومة بمرجل عامل بالكتلة الحيوية تبعا للأحوال الجوية. كذلك لا تعالج الجذور لأن الشتول يحصل عليها بتقنيات التطعيم النباتي.
مصدر

لاتتأسف ياغالي

طرحك دائماً جميل وجديد ومحتاجين نبتعد عن السياسه الموؤامرات والحروب لو قليلاً لنرتاح

تقييم لدعمك على المواصله

عاوزين نوصل للصفحه الخامسه يامعلم 113
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fulcrum77

لـــواء
لـــواء
avatar



الـبلد :
التسجيل : 23/08/2013
عدد المساهمات : 2331
معدل النشاط : 2417
التقييم : 308
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: السعودية.. هل تغزو أفريقيا من بوابة السودان؟   الأربعاء 8 مارس 2017 - 19:39

@سكنان كتب:






لاتتأسف ياغالي

طرحك دائماً جميل وجديد ومحتاجين نبتعد عن السياسه الموؤامرات والحروب لو قليلاً لنرتاح

تقييم لدعمك على المواصله

عاوزين نوصل للصفحه الخامسه يامعلم 113
تكرم عيونك يا أخ سكنان و هذه روابط عن إستخراج الماء من الرطوبة الجوية 



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

السعودية.. هل تغزو أفريقيا من بوابة السودان؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 5 من اصل 5انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الدراسات الاستراتيجية - Military Strategies-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2018