أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي - صفحة 3

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر | .
 

 موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الجمعة 23 ديسمبر 2016 - 15:19

الاثار واصالة التاريخ عدسة ترينا اسلافنا الذين مضوا نفهم بها اصولنا ونستطيع ان نفسر عاداتنا ونتفهم تراثنا ونظهر جزورنا مما وقد سبقت بارض السمر ممالك وحضارات قديمة جدا بل ضاربة في القدم تداخلت سلميا وحربيا وتجاريا مع من عايشها في تلك الفترة فاصطبقت عليها بنكة خاصة مميزة خليط بين الثقافات والحضارات ثم تطورة الوتيرة فادخل النمط العربي فاصبحت دولة المزيج الافروعرب واسمها السودان فهيا بنا نرتحل في عباب جماله
جـــــــزيرة صـاي
تقع على بعد 205 كلم جنوبي وادي حلفا، تحتوي على بقايا الإنسان منذ فترة العصور الحجرية. كما توجد مباني تعود لفترة الدولة المصرية الحديثة وتشمل المعابد والقصور1560 / 1070 ق م






كــــــــوة
تقع على الضفة الشرقية للنيل ، في مواجهة مدينة دنقلا الحديثة، يشتمل الموقع على معبد يرجع تاريخ بنائه الى الدولة المصرية الحديثة أضاف اليه الملك " تهارقا " أحد ملوك مملكة نبتة بعض الإضافات





صلـــــــب

تقع على الضفة الغربية للنيل جنوب صادنقا ، 221 كلم جنوبي وادي حلفا، يحتوي الموقع على معبد يعود لفترة الدولة المصرية الحديثة بالإضافه لمقابر ترجع لفترات مختلفه









صادنقـــــــا

تقع على بعد 205 كلم من وادى حلفا ، على الضفة الغربية للنيل، وتحتوي على أثار الدولة المصرية الحديثة وهي عبارة عن معبد بناه الملك " أمنحتب الثالث" تخليداً لزوجتة " الملكة تى "1560/1070.كما يحتوي على مقابر تعود لحضارة نبتة 713 /332 ق0م.وحضارة مروي 332 /350









سـيســــبي

تقع على الضفة الغربية للنيل في مواجهة دلقو 180ميل، جنوبى وادى حلفا. بالموقع آثار تعود لعهد الدولة المصرية الحديثة









دنقــــــلا العجوز

هي عاصمة مملكة المقرة المسيحية ،وتقع على الضفة الشرقية للنيل130كلم جنوبى دنقلا. الموقع عبارة عن بقايا كنائس قديمة تعود للفترة المسيحية ، القرن السابع والقرن الرابع عشر الميلادى.









الغــــــزالي

تقع على بعد 11 كلم، إلى الصحراء من مدينة مروي الحديثة على الضفة اليسرى لخور أبودوم حيث يوجد بقايا دير مسيحى يعود للفترة المسيحية.









صنم أبو دوم

يقع عند مدينة مروي الحديثة على الضفة المواجهة لمدينة كريمة يشتمل الموقع على معبد "للإله آمون" وهو على نفس الطراز الموجود بالكوة ذانه وجود الملك تهارقا أحد ملوك مملكة نبتة 713/332 ق.م 









النقعـــــــــــة

تقع إلى الشرق من "ود بانقا " بحوالى 45كلم، وتعتبر مركزاً من مراكز الحضارة المروية ، بها العديد من المباني المشيدة في مساحة 12-18 ميل ، وتشمل هذه المباني معبدا للإله أبادماك " الإله الأسد" على جدرانه نقوش رائعة تمثل الملك "نتك أماني" والملكة " آماني تيري" مع عدد من الآلهة . وهناك الكشك الروماني الذي بني على الطراز الروماني ، ومعبد للإله" آمون" وآخر" لخنسو" بالإضافة إلى جبّانة.










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الجمعة 23 ديسمبر 2016 - 15:34

كـرمــــة
تقع إلى الشرق من مدينة دنقلا على الضفة الشرقية للنيل، بحوالى 501 كلم شمال دنقلا. الموقع عبارة عن مدينة كرمة القديمة، ويمثل الموقع أول وأعظم حضارة في أفريقيا 2500 -1500 ق.م. ويتميز الموقع بوجود مبنيان ضخمان من الطوب الأخضر يعرفان بالدفوفة الغربية والدفوفة الشرقية، تم بناءهما في فترات مختلفة، بدءاً بالدولة المصرية القديمة2660 – 2080 ق.م ، وما تلاها من عصور. هذا بالإضافة إلى مدينة كرمة القديمة التي تقع بالقرب من الدفوفة الغربية. وقد لعبت دوراً سياسياً وتجارياً كبيراً، وازدهرت وشكّلت حضارة متفردة. ومازالت البعثات توالي عملها من أجل تسليط الكثير من الضوء على هذه الحضارة.






المصورات الصفــراء
تقع على بعد10كلم شمالي النقعة ، وربما كان الموقع مركزاً دينياً ويحتوي على معبد للإله أبادماك و مجموعة من المباني تعرف بالحوش الكبير ، تشمل معابد وقصور وأبنية لم يعرف كنهها جميعها داخل سور واحد . بالإضافة إلى الحفائر لحفظ المياه الإستفادة منها لبقية الموسم ، يرجع تاريخ الموقع لفترة حضارة مروي



نــــــــوري
أحد أهم المواقع الأثرية ويمثل أهرامات لملوك مملكة نبتة وهي حوالى الأثنين وثلاثين هرماً لملوك وملكات هذه الفترة ، أكبرها هرم الملك " تهارقا " وتقع على الضفة المواجهة لمدينة كريمة
الـكـــــــرو
تقع على الضفة الشرقية للنيل على بعد 15 كلم من مدينة كريمة. يشتمل الموقع على مقابر لملوك مملكة نبتة 713/332 ق.م وتعتبر مقبرة الملك " تانوت أمني" من أشهر المقابر وذلك لما تحويه من عظمة في بنيانها ومناظر جميلة ملونة على جدرانها تمثل الحياة في العالم الآخر وهي نفس المناظر التي تزدان بها مقابر ملوك الفراعنة في وادي الملوك بمصر.




جبل البركــــــــــــــل
من أشهر المواقع الأثرية في السودان، يعود للفترة النبتية ويعتقد بأنه كان العاصمة الدينية ، يقع عند مدينة كريمة ويعتبر مقراً لعبادة للإله "آمون" ، إذ يشمل معابد لآلهة متعددة بنيت على الطراز الفرعوني وأشهرها معبد "الإله آمون" الذي مازالت بقاياه تدل على عظمته ومدى الإهتمام به. كما يوجد معبد "الإله موت" بجزئه المنحوت فى باطن الجبل. بالإضافة لإهرامات ملوك مروي الأوائل وقصورملوك هذه الفترة، أشهرها قصر الملك " نتكامني". وللموقع شهرة عظيمة غزت أرجاء العالم وذلك لأهميته القصوى في الفترة الكوشية.




اهرامات مروي
في السودان حوالي 220 هرما وًهو عدد أكبر من الأهرام المصر ية. وتوجد بالولاية الشمالية وتبعد عن الخرطوم 500 كيلومتر، وهي من أقدم الأهرامات في وادى النيل هي التي أقامها الحكام الكوشيون. وإلى جانب الأهرامات توجد عدة معابد قديمة منها معبد الأسد أبادماك ومعبد آمون والكشك الروماني وكلها تقع في مدينة النقعة إضافة إلى منطقة المصورات الصفراء وبها بعض الأثار النوبية القديمة.


البجـــــــراوية
هي عاصمة مملكة مروي القديمة وتشمل:

 أ/ المدينة الملكية
وهى موقع مروي القديمة القرن الرابع قبل الميلاد ، وتشمل عدة معابد كمعبد الآله آمون ومعبد الإمبراطور" أغسطس" وغيرها من المباني المنتشرة بالمدينة بالإضافة إلى الحمام الروماني ، كما نلاحظ الكثبان المنتشرة بالمدينة وذلك نتيجة لإزدهار صناعة الحديد التى عرفتها هذه الحضارة حتى أطلق عليها المؤرخون إسم بيرمنجهام أفريقيا .


 ب/ الأهرامات الشرقية : 
تقع على بعد أربعة كيلو مترات الى الشرق من المدينة الملكية وهي مقابر لملوك وملكات مملكة مروي. 


ج/ الأهرامات الغربية : 
وتقع بين المدينة الملكية والأهرامات الشرقية، وهي إهرامات صغيرة الحجم لرجال البلاط الملكي والوزراء كما توجد بقايا معبد الشمس .



سواكن القديمة
سواكن مدينة تقع في شمال شرق السودان، على الساحل الغربي للبحر الأحمر على ارتفاع 66 متر (216.6 قدم) فوق سطح البحر وتبعد عن العاصمة الخرطوم حوالي 642 كيلومتر (398.9 ميلاً) غرباً وعن مدينة بورتسودان 54 كيلومتر (33.5 ميلا)، وتضم منطقة أثرية تاريخية وكانت سابقاً ميناء السودان الرئيسي. وقد بنيت المدينة القديمة فوق جزيرة مرجانية وتحولت منازلها إلى آثار وأطلال.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الجمعة 23 ديسمبر 2016 - 15:39

متحف الأثنوغرافيا
يقع علي تقاطع شارع الجامعة مع شارع الملك نمر و يلعب دورا في تنمية الشعور القومي والتمازج بين مكونات المجتمع كما أنه يبرز النوحي الاقتصادية الشعبية في حياة الناس مما يمكن من تطويرها وتوظيفها اقتصاديا بما يعرف عند مختصي الاقتصاد بتطوير اقتصاد القرية أو بمعنى (تنمية الريف) والمتحف هو المخزون الاستراتيجي للشعب ويقوم بالتعريف بقيمة وهوية الثقافة . وعليه فإن الطبقات الشعبية المكونة لمجموع الشعب المشكل للأمة هي التي تقدم هذا التراث الذي ينهل منه المجتمع يعتبر الإشارة للوجدان المادي للشعب الذي يحتمي به في المحن والتأثيرات الأجنبية الضارة.






المتحف الحربى

بمثابة دار وثائق حربية تحفظ مقتنيات القوات المسلحة السودانية وتوثق لتاريخها العريق المستنبط من ماضي الأسلاف الملئ بالمجاهدات والبطولات التي تهدف الي الاستفادة من الدروس المستفادة وتنمي وتطور العلاقات بين القوات المسلحة والمواطنين وتذكرهم بالدور الوطني والذود عن الوطن .




متحف التاريخ الطبيعي بجامعة الخرطوم



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الأحد 25 ديسمبر 2016 - 1:20

الخرطوم
تأسست الخرطوم على يد الشيخ أرباب العقائد في عام 1691م عندما خرج إليها من جزيرة توتي عند ملتقى النيلين وقطع أشجارها -حيث أنها كانت غابة- وأسس فيها خلوة لتعليم القرآن الكريم. ومن هذا أخذت اسمها لأنها الامتداد لجزيرة توتي. وقد كانت تعرف إلى أواسط القرن العشرين بـ(خرطوم توتي). وعند الغزو التركي للسودان عام 1821م اتخذها الأتراك معسكرا لجيوشهم في البداية ثم تحولت إلى عاصمة لهم في عهد حكمدار السودان عثمان جركس باشا البرنجي عام 1824م وذلك بعد تعيينه حكمدارا للسودان خلفا للحكمدار محمد بك خسرو الدفتردار بأمر من حاكم مصر وقتذاك محمد علي باشا، لتكون تلك الخطوات أولى خطوات اتخاذها عاصمة للسودان. وتتكون مدينة الخرطوم من ثلاث محليات وهي الخرطوم، بحري وأم درمان، ولذلك سميت وحتى وقت قريب بالعاصمة المثلثة.

مسجد الخرطوم الكبير
لك التحفة المعمارية والأثر التاريخى الفريد الذى يقع فى قلب العاصمة السودانية الخرطوم وسط الميدان الرئيسى، وبنظره تاريخيه، نجد أن المسجد أسس على نسق تخطيط المدن الإسلامية التى يقع فيها المسجد دائما فى الوسط باعتباره مركز المدينة ومحور حركتها، افتتحه الخديوى عباس عام 1901 ويقع المسجد فى الجزء الغربى من مقابر الخرطوم القديمة وتم بناؤه وتشييده من الحجر الرملى وتكسوه زخارف إسلامية فريدة تحتوى على لفظ الجلالة ونوع فريد من النحت وقد استوفى المسجد بعد كل هذه السنوات اشتراطات التسجيل بمنظمة اليونسكو كأحد الآثار العالمية.
ويعد تخطيط مدينة الخرطوم كمدينة إسلامية، واضحا فى تخطيط وإنشاء مسجد الخرطوم الكبير الذى يعتبر أعلى مبنى فى الخرطوم عند إنشائه وهو مبدأ أساسى فى العمارة الإسلامية ألا يعلو أى مبنى على مبنى المسجد.

وبالمسجد مئذنتان إحداهما من الناحية الجنوبية والثانية من الناحية الغربية تميزتا بشكل معمارى بديع، حيث أنشئتا على شكل ثلاثة أبراج زينت بأشكال زخرفيه بديعة وهو ما يعرف بزخرفة "التوريف" والتى سيطر النحات فيها على الحجر الرملى النوبى واستطاع أن يصنع منه أشكال عالية الروعة، أما قمة المئذنة فقد قطعت على شكل كرة بيضاوية من قطعة واحدة من الحجر الرملى النوبى ويعلوها ثلاث كرات حديدية ثم هلال مقفول من الحديد مطلى بالفضة.

ولسور المسجد الخارجى أبواب أربعة اختيرت على شوارع رئيسية من شوارع المدينة، كما أضيفت بعض المبانى فى العقد الأخير من القرن الماضى داخل المسجد تتمثل فى مصليات غرب مبنى المسجد الرئيسى ومكتبة لبيع الكتب فى الجزء الجنوبى من سور المسجد، حيث إن هذه المبانى تشكل عمارة دخيلة على المسجد فى الشكل ومواد بنائها مخالفة لمواد بناء المسجد مما أدى إلى تنافر معمارى مع جسم المسجد.

ونجد بعض الزخارف فى أعلى الأبواب نحتت فى أصل حجر البناء بعد تقطيعه إلى كتل منتظمة على أشكال مستطيلة أو مربعة وبأحجام مختلفة مما أعطى واجهة المسجد تباين متناسق وجعل المسجد يزخر بالزخارف والحلى المعمارية، ولذلك أصبحت هذه المنارة الدينية التاريخية المميزة تحت إشراف الهيئة القومية للآثار ولا يمكن تعديل أو تغيير أى من مبانيه القديمة إلا بعد موافقة هيئة الآثار.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الأحد 25 ديسمبر 2016 - 1:52

مشاهد من العمارة في السودان

















ما سبق يسمي بالقطية وهي بيت مخروطي الشكل عند السقف ودائري عند السور يتم صناعة السقف المخروطي من القش في اغلب الانواع ويدعم بجزوع الاشجار التي تسمي المروق او الشعب ويضع هذا السقف علي جدار دائري يصنع من الطين الاخضر او من القش وجزوع الاشجار علي حسب المنطقة والهدف من بنائه مخروطي الشكل يرجع لبيئة السودان الماطرة في اغلب الاحيان في بعض المناطق وايضا الصحراوية العاصفة والساخنة في بعض المناطق الاخري مما يجعله المنزل المثالي لاجواء السودان قديما وفي بعض المناطق الريفية والرعوية بحيث تضمن انسياب مياه الامطار دون التسرب لداخل البيت وفي ذات الوقت لتبريد الداخل للمناطق الصحرواية بابعاد السقف عن الجالس بداخله مما يحجب اشعة الشمس وحرارتها بشكل يضمن برودة في الاسفل وقد اعتمد الاحتلال الانجليزي ومن بعده الاحتلال التركي المصري هذا النمط في البناء عند تششيد مباني السكة حديد الخاصة بعمال السكة حديد لصلاحية هذا الشكل لكل المناطق المختلفة في البيئة والمناخ فعمدوا الي صنع السقف المخروطي من الاسمنت والطوب الاحمر كما بني الجدار الدائري من ذات المواد كما يظهر بالصور وتتشكل منها قري كاملة او احيانا تشيد كغرف في البيت الواحد حيث يعشق السودانيون البيوت الارضية ذات الفناء الواسع الممتد
ايضا يبني السقف عاليا بشكل ملحوظ لكي يرئ من علي البعد للضيوف والمارة تماما كما كان يفعل الاعراب قديما باشعال نار في اعلي تلة او جبل ليراها المارة والضيوف وكما هو الحال للتركيبة السكانية السودانية فهي خليط مابين افارقة وعرب في الاساس وبعض القبائل الصحراوية من غرب القارة واليونان والاتراك والاقباط  والهنود مما خلق تشكيلة سكانية وثقافية نادرة ومتنوعة وغنية بتراثها المتنوع
وساكمل قليلا في انماط العمارة في السودان بدايتا من الريف بانواعه ثم انتقل للحضر تدريجيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 11:06



تدرج فن العمارة في السودان .... مــن الخـوص والجـالـوص إلى البورسـلين


فن العمارة ليس دراسة فحسب، بل تاريخ ينتقل من جيل الى آخر. ويمثل فن العمارة أهم الفنون التي عرفها الإنسان منذ الأزل، ويسعى لتطويرها وتمجيدها حفاظاً على الموروثات الحضارية والثقافية.. وبداية العمران كانت بالسعفيات في منطقتي الشمالية ونهر النيل حيث يكثر النخيل بناء «الخوص»، ثم تطور وانتقل إلى بناء الجالوص وما زال موجوداً حتى الآن في العاصمة المثلثة وأحياء أم درمان العريقة وحوش الخليفة الذي يمثل منارة أهل السودان. إلى ان تطور فن العمارة واستخدمت المواد الحديثة فى البناء مثل البلوك والطوب الحراري والسراميك والبورسلين...
«الإنتباهة» في هذا السرد وقفت مع بدايات فن العمارة في السودان وحاولت الدخول من عدة نوافذ تاريخية للموضوع:

منزل الخوص
تتركز صناعة الخوص في السودان في مناطق زراعة النخيل والدوم مثل الشمالية ونهر النيل وتعتمد اعتماداً كليا ًعلى النخيل، وصناعة الخوص التي كانت تعتبر من اهم ضرويات الحياة التي تؤمن معظم احتياجات الأسر والمنزل.. وهذه المنتجات هي السعفيات التي تتقنها المرأة النوبية لكثافة زراعة النخيل في المنطقة، وكانت منازل الخوص تكسو المنطقة مما سهل للمرأة ممارسة بنائها واتخذتها حرفة ومهارة يدوية بالنسبة للرجال والسيدات وتقاس بها مهارة المرأة في بناء الخوص وجودته ويتم اختيار من تقوم ببناء الخوص من قبل الرجال كزوجة. والسعفيات أو الخوص تزين العديد من بيوت المواطنين في ذلك الوقت، ولا يزال البعض يزين منزله الحديث بذلك التراث الذي فيه أصالة الماضي الريفي، فكثير من الأمهات لا تزال تحرص على حياكتها.
طريقة البناء
يتم جمع سعف النخيل من المزارع حيث يتم صبغه وتلوينه بألوان مختلفة ويترك ليجفف ويستغرق ما بين«3 إلى4 أيام»، وتتم عملية البناء، وفي الغالب لا يتم التلوين ويترك على حاله باللون الأبيض.
دخول الجالوص
دخل الجالوص في القرن التاسع عشر مع دخول المهدية، وتم بناء حوش الخليفة من طين البحر أو الطين «اللبن» وانتشر في بقية أحياء أم درمان العريقة مثل حي العرب والملازمين وبيت المال وأبوروف. ويكون السقف الخارجى من الزبالة وهنالك جنسيات مختلفة تبدع في بناء الجالوص وتشكل منه منازل في قمة الروعة والجمال واستمر تطوير الجالوص وانتقل الى الطوب المحروق او الطوب الأحمر الذي يعمل في الحيطة الخارجية لمنازل الخرطوم وأم درمان والخرطوم بحري بنظام «قشرة» ويكون المنزل من الخارج طوباً أحمر والداخيلة من الطوب الأخضر، وفي بداية القرن العشرين جاء نظام سقف «الخفجة» أسمنت ورملة وكمر حديد كبير وعدد من الأخشاب التقيلة للحماية من الحرارة وعوامل الطبيعة. وكانت تتبع لشركات أجنبية للبترول مثل شركة «شل» «وكالتكس»، وبداية المعمار في السودان وأول خطة سكنية للخرطوم في عشرنيات القرن الماضي. فالخرطوم يحدها النيل الأزرق شمالاً وموقف جاكسون شرقاً ووزارة الدفاع وجامعة الخرطوم وغرباً إشلاقات البوليس كان بالطوب الأحمر بالقشرة وما زال موجودا في بعض مناطق الخرطوم. وبعد الجالوص بنيان الحجر مع الأتراك في الدواوين الحكومية مثل وزارة المالية والبوستة والفندق الكبير وبقية المصالح الحكومية، وبعد ذلك جاء نظام «العقد» الذي بدأ في حي باربيس جنوب كوبري الحرية بنظام الخرصانة وتحديد المباني من المونة الحرة أسمنت ورملة، وتوقف البناء بالطوب الأخضر في بداية الخمسينيات. وفي عهد عبود تطور البناء وتوقف البناء بالجالوص نهائياً بالطوب الاخضر. وأصبح المسلح وحديد التسليح.. ماعدا بيوت الإنجليز كانت من طابق واحد في السابق.. وامتداداً لتطور البناء من طابقين وهذا حدث في حي العمارات بالخرطوم في عام«1959» نظام طابقين او أكثر وهي منازل سكنية تبدأ من شارع «1 الى61»، وهي تعويض تخطيط منطقة الديم.
بداية الطوابق والشقق
في عام «1970» شيدت أول عمارة وهي مجمع الفيحاء الذي يتكون من «8» طوابق وعمارة قرنفلي« وإخزخانة قرنفلي من «10» طوابق التي تقع في تقاطع شارع القصر مع الجمهورية وحالياً بنك تنمية الصادرات وفندق الهيلتون الذي يتكون من «10» طوابق. وفي عهد عبود انشئت عمارة الشيخ الأمين التي تتكون من «5» طوابق وفي ذاك الوقت كانت أعلى طابق عمارة الفيحاء. ويمنع تصديق الطوابق لانها مرتبطة بالخدمات الأساسية مثل الكهرباء والمياه والصرف الصحي والبيئة إلا بموجب ضوابط تتطابق مع المواصفات المطلوبة في ذاك الوقت، وبعد أن انتشرت العمارات في جميع انحاء العاصمة من مؤسسات وشركات ومراكز تجاريه.
وفي الآونة الاخيرة ظهرت في العاصمة المثلثة أبراج ومباني ناطحات السحاب الزجاجية وفن الديكور والبروسلين والرخام والنوافذ الزجاجية الملونة والتغليف بالكرتين لإضافة لمسات جمالية بدلا من الطلاء بالمواد التقلدية مثل الأسمنت والجير. والتي لا تتناسب مع طقس السودان والخدمات الضرورية غير متوفرة. وهذا ما أفادنا به الأستاذ أحمد نور معاشي ومن أقدم سكان الخرطوم.
أماكن..
تتنوع التصاميم ما بين الكلاسيكي والشرقي وكذلك الألوان والنقوش والرسومات لتأتي مناسبة لمختلف أنواع وطراز الديكور الداخلي، وتستخدم بعض إكسسوارات السيراميك لحدائق ومداخل المنزل والمكاتب، وغالباً ما تزين الممرات على جانبي السلالم الداخلية، كما توجد بعض الفازات المصنوعة من السيراميك الصغير الحجم وايضاً يستخدم البورسلين كأكسسوارات في الحمامات وخاصة على جانبي المرايا أو في الأركان، وهذا يتوقف على مساحة الحمامات وطراز الديكور، كما أن البورسلين إضافة فنية للديكور ووضعه في الصالات والقاعات الفخمة أو الصور الجدرانية مع إنارة منخفضة تزيد من المكان تألقاً ورقياً. وهذا ما أفادنا به المهندس الزاكي محمود الزاكي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 11:27

فن العمارة النوبيه


في اقصى شمال السودان هى الأكثر قدماً والأعلى كعبا لجذورها الضاربة في القدم تاريخ ميلادها يعود لاكثر من سبعة الاف سنة رضعت من ثدي تراث تلك الممالك السودانية الممعنة في القدم مثل كوش ومروي ونبتة . تلك البيوت البسيطة الشكل العميقة المعنى صاغتها انامل ذلك المعماري السوداني الرائع الفنان .



















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 12:14


قصر الملك طمبل 
احتضن ملوك مملكه أرقم علي ضفاف مدينه أرقم بالولايه الشماليه ويناقض حاله الثراء والتطور العمراني الذي تشهده المنطقه بسبب توافد السواح لمشاهده الصرح التاريخي الصامد لأكثر من 600 عام وخضع هذا القصر الذي احتضن ملوك مملكه أرقم الي أخر عمليات ترميم في عهد الشاعر السوداني حمزه بن طمبل الذي توفي في عام 1960 بمدينه دنقلا




كورنثيا الخرطوم أو برج الفاتح بالسودان
عند التقاء فرعي النيل الأبيض والنيل الأزرق والفندق مملوك للحكومة الليبية وتديره شركة كورنثيا ولقد افتتح الفندق في 17 أغسطس 2008 تحت اسم برج الفاتح ثم غير الاسم لاحقا إلى كورنثيا الخرطوم يتألف الفندق من 18 طابقا وبه 173 غرفة 57 جناحا جميعها تطل على النيل وبه ستة مطاعم ومقاهي إضافة إلى ناد رياضي وناد صحي وملاعب للتنس والاسكواش تم بنائه وتجهيزه بتمويل من قبل الحكومة الليبية بقيمة اجمالية بلغت 130 مليون يورو وفي العاصمة السودانية وعلى ضفاف نهر النيل بمناظره الخلابة يقف مجمع برج الفاتح الذي يجسد حلما ليبيا تحول الى معلم معماري يتميز بفخامته وبلغت كلفة البرج المؤلف من 18 طابقا من الفولاذ والزجاج والمصمم على شكل بيضة او حلزونة 130 مليون يورو 190 مليون دولار


 

الصور لبوابة عبد القيوم سابقا كما كانت

الصورة حاليا بعد الترميم
شّيدت (بوابة عبد القيوم) في عهد الخليفة عبد الله التعايشي بعد توليه الخلافة والحكم بعد وفاة الإمام محمد أحمد المهدي زعيم الثورة المهدية٬ التي حررت البلاد من
الاستعمار التركي المصري في العام 1885.
تقع البوابة بمحازاة النيل عند مدينة أم درمان دون أن يفصلها عنه إلاّ شارع يحمل اسم النيل٬ ويمر بها شارع «بوابة عبد القيوم» بين حي الموردة٬ وحي الملازمين
جنوًبا.
تختلف الروايات حول هذا المعلم الأثري وحول تسميته٬ فبعض الروايات تقول إنها كانت بوابة المدينة الجنوبية٬ أخذت اسمها من أحد قّواد الثورة المهدية «عبد القيوم»٬
الذي أطلق عليها اسمه تخليًدا لسيرته٬ بينما تقول روايات مناوئة للمهدية٬ إنها كانت «بوابة الحريم»٬ وإن «عبد القيوم» مجرد حارس يثق فيه التعايشي. يقف عندها
لحماية محظياته اللاتي يتجاوز عددهن المائة٬ وُيحول بين دخول الرجال عليهن٬ أو هرب إحداهن!
تتعدد الروايات والمعلم واحد



قبة المهدي
صمدت قبة القائد السوداني الأمام المهدي التي تحوي ضريحه كأحد المعالم الروحية والتاريخية لمدينة أم درمان رغم قصفها من بوارج قوات الاحتلال البريطاني بقيادة اللورد كتشنر عقب معركة كرري الشهيرة عام 1889 التي استعاد فيها الانجليز احتلال السودان . وتقول الوثائق التاريخية إن اللورد كتشنر أراد من خلال قصفها احباط الروح المعنوية للثوار المناوئين للاستعمار البريطاني بعد تلك المعركة التي سقط فيها مايقارب الـ 10 آلاف مقاتل من أنصار المهدي من الثوار. وقبيل استقلال السودان أعاد الإمام السيد عبد الرحمن المهدي بنائها من جديد كما قام ببناء مجمع حولها شهد العديد من الأحداث السياسية المعاصرة التي مر بها السودان . وتقف قبة المهدي اليوم في قلب مدينة ام درمان التي تلقب بالعاصمة الوطنية كشاهد على تاريخ السودان المعاصر ، بينما يستقبل متحف الخليفة إلى جوارها السياح والمهتمين بتاريخ تلك الحقبة من تاريخ السودان حيث يحفل بالعديد من آثار ومخلفات تلك المرحلة




متحف بيت الخليفة عبد الله التعايشي
أنشئ مبنى الخليفة عبد الله التعايشي (1885-1899) من طرف رجل من الأنصار يدعي حمد عبد النور، ووضع خريطته المعماري الإيطالي بيترو عام 1887، ويتكون من طابقين شيدا عام 1891. وتحوّل المبنى إلى متحف تاريخي عام 1928.
يقع المبنى وسط مدينة أم درمان في منطقة غنية بآثار حقبة الدولة المهديةغرد النص عبر تويتر، على بعد أمتار من مرقد "قبة" زعيم وقائد الثورة المهدية في السودان الإمام محمد أحمد المهدي. وتبلغ مساحة البيت 3500 مترا طولياً من الشمال إلى الجنوب و129 مترا من الشرق إلى الغرب.
والبيت يمثل لوحة عمرانية، وكان يسكن فيه الخليفة التعايشي وفيه ديوان حكمه ومقر عمله، وكان يقابل فيه الأمراء والكتاب وكبار مساعديه ليتلقى منهم التقارير ويوزع عليهم التعليمات.
كما تعاقب على السكن في بيت الخليفة عدد من كبار موظفي المستعمر البريطاني، الذين حوّل بعضهم البيت إلى اصطبل للخيول.
وعندما جاء المفتش "برمبل" الذي سميت السينما باسمه في أم درمان "سينما برمبل"، أقام في هذا البيت، وكانت زوجته متخصصة في الآثار، فاقترحت على زوجها أن يتم تشييد منزل للمفتش الإنجليزي على أن يصبح بيت الخليفة متحفاً للآثار يضم كل آثار الثورة المهدية وغيرها، وأصبح المنزل منذ عام 1928 متحفاً للآثار.
يحتوي المبنى على مقتنيات حقبة تاريخية من عمر السودان، وكثيرا من أسرار الدولة المهديةغرد النص عبر تويتر خاصة مقتنياتها من المعارك التي خاضتها جيوشها ضد الاحتلال البريطاني، وأخرى تعود إلى ما قبل فترة المهدية على رأسها أسلحة نارية مثل المسدسات التي يعود تاريخها للعهد التركي.
ويتكون مبنى متحف الخليفة من طابقين، كان يخصص الطابق الأرضي للمكاتب الإدارية لحكم البلاد، وجزء منه لسكن زوجاته، حيث كانت ابنة محمد أحمد المهدي "أم كلثوم المهدي"، أكثر زوجاته قربا إليه. في حين توجد بالطابق العلوي استراحة خاصة بالخليفة.
ويحتضن المتحف مجموعة من الأسلحة النارية والمسدسات والمدافع البدائية والدروع التي اغتنمها ثوار أنصار المهدي من جنود الاحتلال، إضافة إلى آليات صناعة الذخائر والنقود المعدنية والورقية في ذلك الوقت، فضلا عن الأسلحة البيضاء كالحراب والسيوف.  
وتوجد بالمتحف أيضا قطع أثرية تخص رجالات المهدية أمثال عبد الرحمن النجومي، وعثمان بابكر دقنة، بجانب آثار خاصة بالسلطان علي دينار تم ترحيلها من متحفه بدارفور.
ويحتوي المتحف أيضا على حيز من آثار الحاكم العام للسودان وقتها الجنرال البريطاني "غوردون باشا" الذي حكم السودان من عام 1884 إلى عام 1885، تاريخ اغتاله من طرف ثوار الدولة المهدية حيث توجد رسومات توضح كيفية محاصرته بالقصر الجمهوري، ونماذج من النقود التي كان يصدرها، بجانب نماذج من ملابسه وبيانو وطابعة تخصه.
ويرتاد متحف الخليفة عبد الله التعايشي العشرات من المهتمين والباحثين، ويعد قبلة للسياح الأجانب للتعرف على تاريخ الثورة المهدية عن قرب، ويتولى فريق عمل مختص مهمة شرح المعالم والمقتنيات الأثرية وطبيعتها

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 12:22

الطابية
تجمع الطابية في السودان على طوابي، وهي عبارة عن استحكامات عسكرية دفاعية وهجومية. وهي في الأصل بناء عسكري في شكل خندق عميق ساتر مبني من الطوب والطين والحجارة بها فتحات تبعد كل فتحة عن الاخرى 92سم تقريباً ، تسمي المزاقل ، وعليها عدة أبراج للمدفعية
اشتهرت الطوابي في السودان بمدينة أم درمان التي كانت عاصمة للدولة المهدية. وكانت الطوابي معروفة قبل مجيئ جيوش محمد علي باشا للسودان وقبل الحكم التركي المصري، وبنيت حين ذاك قرب النيل، إلا أن أول الطوابي التي بنيت في عهد المهدية كانت في منطقة فركة حيث أمر بتشييدها الأمير عثمان أزرق لصد قوات الغزو الإنجليزي المصري، وأما الأمير محمد ود بشارة فقد أمر ببناء ثلاثة طوابي في الحفير كان لها الفضل في إعاقة تحرك جيش السر دار كتشنر الذي لم يتمكن من التفوق إلا بصعوبة بالغة بمساعدة المدفعية الضاربة لأسطول النهر، وكان ذلك في عام 1896م . وقد بنى الأمير يونس ود الدكيم لاحقاً طوابي في كل من جبرة، صحراء بيوضة والمتمة علي ضفة نهر النيل.
تعد طابية أمدرمان من أشهر الطوابي في البلاد، وقد استعملت في فترة حصار الخرطوم، وتقع شمال أبو سعد بأمدرمان، بنيت علي مرتفع من الأرض قبالة طابية المقرن وعلى بعد 500متر من الشاطئ وهي نفس المنطقة التي عسكر بها الإمام المهدي عند حصار الخرطوم، وقد كان هنالك اتصال تلغرافي بين هذه الطابية والسراي في الخرطوم. وبعد زيادة حركة البواخر بين الخرطوم وشندي ازداد الاتصال بين المدينتين مما حدا بالإمام المهدي أن يأمر ببناء طابيتي شمبات والحلفاية لكي تتمكن قوات المهدية من إيقاف أو الحد من حركة البواخر، وقد بنيت ثلاثه طوابي حول طوابي أمدرمان لزيادة الضغط عليها. إلا أن الطابية التي اشتهرت في الإعلام السياحي هي طوابي الموردة. أما بناء الطوابي في مضيق شلال السبلوقة فقد تم بعد ازدياد اهمية تشييد الطوابي في عهد الخليفة عبدالله، إذ إنه ونسبة لقرار مجلس الشوري وبناء علي اقتراح تقدم به الأمراء إبراهيم الخليل وعثمان دقنة صدر قرار من الخليفة عبدالله بتولي الأمير يعقوب ويوسف منصور مستشار المدفعية ، الذي اهتم بتخطيط نظامها الدفاعي ومواقعها المناسبة، لذا عليه تم بناء طابيتين عند المدخل الشمالي لمضيق شلال السبلوقة ولازالت بقايا احداهما تري علي الضفة اليمني لنهر النيل .
تمّ لاحقاً تم بناء 17 طابية في امدرمان علي طول سته اميال حيث كانت كل طابيتين من هذه الطوابي تحت اشراف أمير . كان المسئول في الضفة اليمني هو الأمير عيسي زكريا والضفة اليسري الأمير سيد جمعه ، وزودت بمدافع كروب ومدافع اوردي ومدافع متراليوز ومدافع شركيبا وكانت مسمياتها في حينها علي النحو التالي:
طابية بيت الأمانة تحت قيادة محمد عبدالله .
طابية السجن تحت قيادة ادريس الساير .
طابية بوابة عبدالقيوم تحت قيادة عبد القيوم .
طابية الباب الكبير تحت قيادة الطريفي ربيع .
طابية سوق الصمغ تحت قيادة الطريفي ربيع .
طابية المواليد تحت قيادة الشريف حميدان .
طابية الشقير تحت قيادة حاج علي الدغيص .
طابية خور شمبات تحت قيادة البدر رجب .
طابية السراية تحت قيادة الرشيد كرومة .
طابية المقرن.
طابية توتي الشمالية تحت قيادة علي عبدالجبار .
طابية توتي الجنوبية تحت قيادة علي عبدالجبار .
طابية شمبات تحت قيادة محمد فايت .
طابية الصبابي تحت قيادة عيسي زكريا.






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 13:19

الفن الإسلامي في العمارة ..
مساجد الخرطوم تميزت بأشكال هندسية فريدة فقد احتفظت المساجد بقواعدها الأساسية و ذهب الصحن استدعت العمارة الإسلامية وفنونها انتباه العلماء الغربيين وأطنبوا فيها ووفوها حقها دراسة ومسحاً ولكن دون ربط الجانب الفني بالجانب الروحي ويعتبر الفرنسيون من أكثر أولئك العلماء اهتماماً بالعمارة الإسلامية لأسباب كثيرة أهمها وجود المسلمين على حافة دولتهم عندما كانت الدولة الإسلامية في الأندلس في أوج مجدها الفني والمعماري والعلمي وانصبت جل دراستهم للعمارة الإسلامية من منظور علم الآثار... حول هذا الأمر تحدث الدكتور جمال محمو دحامد عميد كلية العمارة بجامعة الخرطوم قائلاً.. نهتم بعمارة المسجد في مدينة الخرطوم الكبرى وبنحاول ربط التطور التاريخي لعمارة المسجد بالتطور العام في مجال العمارة في السودان وننزع للتوثيق والتحليل المعماري لهذه العمارة للخروج بخلاصة عما إذا كانت هناك منهجية مميزة لعمارة المسجد في وسط السودان وفي اعتقادنا الجازم أن المناخ والإرث الحضاري إضافة إلى التكنولوجيا من أهم العناصر التي تؤثر على عمارة المسجد في الخرطوم. يواصل قائلاً: من المعروف أن مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم الأول في المدينة مكون من أربعة عناصر رئيسية يمكن اعتبارها قاسما مشتركاً بين المساجد والأخرى وهو جوف المسجد وهو الجزء المسقوف من المسجد ناحيةا لقبلة وصحن المسجد وهو الجزء غير المسقوف ويعتبر جزءاً لا يتجزأ من المسجد رغم عدماستعماله للصلاة إلا عند الضرورة ثم المحراب وهو صدر المسجد المتجه إلى القبلة فيمكة المكرمة وأخيراً المنبر وهو مرتقى الخطيب ليرى الناس ويرونه أثناء الخطبة. ويعزي دكتور جمال التطور الكبير الذي شهدته عمارة المسجد في الخرطوم منذ السبعينات من هذا القرن إلى الانفتاح الحضاري والثقافي الكبير الذي شهدته البلاد نتيجة لهجرة أعداد كبيرة من المهنيين والعمال إلى الجزيرة العربية والخليج طلباً للعمل وقد نتج عن ذلك انفتاح المهندسين والعاملين في صناعة البناء على وجه الخصوص على تقنيات حديثة للتشييد وعلى مواد بناء جديدة وكذلك على أنماط مختلفة من عمارة المساجد لم تكن مألوفة لهم من قبل ومن ناحية أخرى يمكن القول أن نمواً اقتصادياً كبيراً قد حدث في السودان ككل منذ ذلك العهد أدى إلى حدوث نقلة كبيرة في صناعة البناء في الخرطوم الكبرى وأهم هذه السمات المميزة لهذه النقلة المعمارية هي استخدام الخرسانة المسلحة بصورة واسعة وبجرأة أكبر في معالجات هندسية معقدة ، وأيضاً استخدام بعض المواد الحديثة بصورة واسعة وخاصة الزجاج والألمونيوم والرخام.
عمارة المسجد القديم في السودان:

وعن عمارة المسجد القديم في السودان يقول الأستاذ صلاح الدين محمود عثمان الأستاذ المشارك بكلية العمارة جامعة الخرطوم: إنها بدأت في السودان حوالي عام 642 ميلادية عندما غزا عبدالله بن سعد بن أبي السرح عامل مصر شمال السودان واكتفى بإبرام المعاهدة المعروفة  بمعاهدة (البقط) مع عظيم النوبة في مملكة المقرة المسيحية بشمال السودان بموجب تلك المعاهدة اتفق الطرفان أن يرجع عبدالله بجيشه نحو مصر دون التوغل داخل السودان وأن يصبح أهل النوبة حلفاء للمسلمين ونصت المعاهدة على الحفاظ على أول مسجد بني بمدينة دنقلا وهوالذي بناه عبدالله بن أبي السرح ورعايته وإسراجه وتكريمه وعدم منع المصلين عنه وحيث أن عدد المسلمين لم يكن كبيراً فلم يكن ذلك المسجد بالتعقيد أو الفخامة التي تجعل منه ذكراً عند علماء الآثار الغربيين الذين أرخو لتلك الفترة فقد بني المسجد من اللبن وسقف بجذوع النخل وجريده كسائر بيوت أهل البلد آنذاك ولم تكن به مئذنة أوصحناً ولكن انطلقت رسالة الإسلام من هذه المنارة إلى داخل السودان انتشاراً تدريجياً بالقدوة الحسنة من الدعاة وعلماء المسلمين عبر شمال وشرق السودان ولم تزاول عمارة المسجد مكانها كثيراً طوال الحقب الأولى لانتشار الإسلام في السودان وكانت أكبر نقلة لانتشاره في  السودان كما ورد في التاريخ على يد الدعاة من بلاد المغرب العربي الذين خربوا في أرض أفريقيا ينشرون الدين الإسلامي في وسط وغرب إفريقيا.
الإرث المعماري المحلي:

ويستطرد الأستاذ صلاح الدين قائلاً نبني المباني التقليدية والمساكن في أواسط السودان عادة من القش على مقسط اسطواني مقوى بسقف مخروطي وتزداد حدة انحدار المخروط كلما زادت كمية الأمطار في المنطقة ويمكن كساء الجدران باللبن من الداخل وبعجينة من الطين  وخليط القش وروث البهائم من الخارج حيث ثبت مقاومة هذه العجينة لتسرب مياه الأمطار إلى الداخل إلى أن عرفت مملكة سوبا المسيحية في العصور الوسطى طريقة البناء بالطوب المحروق حيث كانت كل ملوكها من (الدانقيل) أو الطوب المحروق وانتقل ذلك بعدها إلى مملكة سنار (150-182م) وسط هذا التراث المعماري المحلي وبعد انتصار مملكة السلطنة الزرقاء على علوة المسيحية في 1504م وبعد أن دانت السيادة للدين الإسلامي في وسط السودان وشماله وشرقه ورثت عمارة المسجد في تلك الأثناء استعمال القباب واستعمال الأشكال المخروطية ونصف الكروية وورثت أيضاً البناء باللبن وبالطوب المحروق.
المؤشرات المغاربية:

صورة لمسجد الحسن الثاني بالمغرب ارفقت للتوضيح
ويواصل دكتور جمال محمود الحديث قائلاً: تمتاز عمارة المساجد في المغرب العربي بامتداد جوف المسجد (مكان الصلاة) حتى يشغل نصف مساحة المسجد أو أكثر من ذلك وبذلك تتراجع مساحة الصحننسبة لغزارة الأمطار عما هي عليه في المشرق العربي وتتقلص الأورقة الجانبية إلى أن يبدو الصحن وكأنه فناء واسع مسور خلف المسجد لم يحصل نقل مباشر لعمارة المساجد المغاربية للسودان غالباً لأن انتشار الإسلام من المغرب العربي إلى السودان كان عن طريق الحجاج المغاربة الذين ملأوا الساحة الفكرية السودانية وضربوا لها جذورا عميقة في حب الزهد وعدم النزوع على البهرجة في المساجد. واعتمد النمط المساجدي المحلي النتائج عن هذه المؤشرات وعن مؤشرات محلية أخرى أهمها وجود الدعاة الذين كانت هذه المساجد هي كل دنياهم ويمارسون فيها دعوتهم للإسلام وكان المسجد المحلي القديم عبارة عن مجمع يضم المسجد ومكان تحفيظ القرآن وثكنات لمعيشة طلاب العلم ومكان منفصل لسكن الشيخ.
تطور الشكل المعماري للمساجد:


حافظ مصممو المساجد الحديثة في الخرطوم الكبرى على الأشكال الأولية مثل المربع والمستطيل كأشكال رئيسية للمساجد التي صممت خلال ربع القرن الجاري نسبة لما توفره من فراغ داخلي منتظم يساعد على انتظام صفوف المصلين وهي كما نعلم الوظيفة الأساسية لمكان الصلاة ولم  تستخدم الأشكال الأخرى إلا في حالات نادرة نستعرض اثنين منها نسبة لتفر الشكل المعماري لها:
الحالة الأولى: 


هي حالة مسجد النيلين والذي قام بتصميمه أحد طلاب السنة النهائية بقسم العمارة بجامعة الخرطوم عام 1974م واكتمل تشييده في منتصف الثمانينات ويتخذ هذا المسجد الشكل الدائري لمكان الصلاة وأيضاً لجميع الفراغات الأخرى الملحقة بالمسجد من قاعات الدرس والمكتبة وغيرها وأضاف لا نخفي إعجابنا بجرأة التصميم وخاصة في استخدام القبة المعدنية المضلعة التي تغطي كل مكان الصلاة وتمثل تلك القبة المصنعة من هيكل حديدي مغطي بألواح الألمونيوم إبداعاً هندسياً كبيراً أسهم في تجسيده المهندسون السودانيون والأجانب ولا يخفى على احد التشابه بين الشكل المعماري للقبة المكونة من وحدات صغيرة متماثلة والمقرنصات التي أصبحت إحدى السمات الهامة في العمارة الإسلامية خلال القرنين الثاني عشر والثالث عشر للميلاد. وأضاف عن إعجابنا بهذا التفرد إلا أننا نتحفظ على الشكل الدائري الذي لا يتناسب في اعتقادنا مع وظيفة المسجد الرئيسية وهي أداء الصلاة في جماعة نسبة لأن صفوف الصلاة فيه يتناقص طولها كلما اتجهنا إلى الصف الأمامي أفضل صفوف الرجال ونحوالصف الأخير أفضل صفوف النساء كما ورد في السنة النبوية الشريفة ومن السمات المميزة الأخرى لمسجد النيلين والتي أصبحت سمات مميزة لكثير من المساجد التي شيدت في الخرطوم الكبرى مؤخراً استخدام مساحات واسعة من الزجاج تغطي أكثر من 60% من واجهات المسجد وهي بالطبع سمة مستمدة من العمارة الأوربية الحديثة. الفصل التام بين النساء والرجال رأسياً حيث خصصت قاعة منفصلة للنساء أسفل قاعة الرجال يتم الوصول إليها عبر سلم خارجي بينما كان الفصل ببينهما أفقياً في المسجد التقليدي وتمت الاستعاضة عن المنبر الخشبي في المسجد التقليدي بشرفة خرسانية مرتفعة يتم الوصول إليها عبر سلم يوضع خارج قاعة الصلاة يدخل إليه الإمام عن طريق باب أمامي صغير يوضع بجانب المحراب. وتم استخدام تصميم مبسط للمئذنة تستغل فيه إمكانات الخرسانة المسلحة في التشكيل المعماري كما تستخدم فيه تقنيات البناء الحديثة لتحقيق الارتفاع الشامخ للمئذنة والتي يبلغ طولها حوالي مرة ونصف ارتفاع المآذن التقليدية.
الحالة الثانية: 

الصورة لمسجد حاج النية بالصافية حتي اجد صورة مسجد ابراهيم مالك
التي نستعرضها كنموذج للمساجد التي استخدمت في مسقطها الأفقي أشكالاً تقليدية فهي مسجد إبراهيم مالك والذي تم تصميمه وتشييده بخبرات سودانية خالصة وأكتمل تشييده في بداية التسعينات يتخذ المسجد الشكل المربع إلا أن أضلاعه الأربعة عبارة عن أقواس تقع مراكزها خارج المربع لا تتقاطع هذه الأقواس وإنما تمتد عند الأركان مكونة أربعة فراغات مستقلة عن قاعة الصلاة تستعمل إحداها للاعتكاف وأخرى كروضة للأطفال وثالثة لدروس النساء والرابعة عبارة عن حيز يؤدي إلى المئذنة تغطي قاعة الصلاة قبة كبيرة من الخرسانة المسلحة توجد في أسفلها شبابيك شريطية تسمح بدخول الإضاءة الطبيعية من أعلى القاعة. في هذا المسجد يتم الفصل بين النساء والرجال رأسياً بتخصيص طابق مسروق في الجزء الخلفي من المسجد لصلاة النساء ويتم الوصول إليه عبر مدخل منفصل وهذا الفصل الرأسي كما ذكرنا آنفاً أحد سمات المساجد غير التقليدية التي تم تشييدها خلال الربع الأخير من هذا القرن في هذا المسجد أيضاً تم الاستغناء عن المنبر الخشبي والاستعاضة عنه بشرفه خرسانية مغطاة بعناصر باستخدام مسقط أفقي مماثل لمسقط قاعة الصلاة نفسها وبالاستفادة من إمكانات الخرسانة المسلحة للوصول لارتفاع كبير باستخدام عناصر رأسية رقيقة. إجمالاً يمكن القول أن مصمم المسجد قد ينجح في خلق تصميم مبتكر وجذاب يحقق الغرض الأساسي للمسجد وإذا وضعنا في الحسبان الاهتمام الكبير بالتصميم الداخلي للمسجد باستخدام الفسيفساء الملونة والخشب المنقوش والأوان المتجانسة فيمكننا القول أن هذا المسجد يعتبر من أجمل المساجد التي شيدت في الخرطوم الكبرى مؤخراً. ويواصل إذا تركنا الاستثناء جانباً فإن الشكل الغالب للمساجد الحديثة بلا منازع هو المستطيل وقد ظهرت بصمات المصممين واضحة في تلك المساجد باستخدام عناصر ومواد لم تكن مألوفة في المساجد التقليدية  والتي تم تشييدها بواسطة العمال المهرة في غياب المعماريين الذين لم يقتنع الناسب أهميتهم إلا في الربع الأخر الجاري وفي غياب أي موجهات تصميمية أو لوائح بناء تحد من حرية المعماريين في تصميم المساجد نجد أهم قد أطلقوا لأنفسهم العنان لاستحداث تصاميم جديدة باستخدام كل ما هو متاح من مواد البناء ومن العناصر المعمارية وأصبح من الصعوبة بمكان أن نشير إلى نمط معين من المساجد التي شيدت مؤخراًعلى أنه نمط ذو طابع (خرطومي) مميز.
بعض الصور لمساجد بالسودان








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sido 22

مراقب
المحكمة العسكرية

مراقب  المحكمة العسكرية
avatar



الـبلد :
التسجيل : 16/04/2014
عدد المساهمات : 4706
معدل النشاط : 4632
التقييم : 96
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 15:49

السودان بلد الحضارة و تاريخها عريق و هدا يخدم السياحة   
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 19:12

@sido 22 كتب:
السودان بلد الحضارة و تاريخها عريق و هدا يخدم السياحة   

اشكر مرورك الراقي الجميل اخي وباذن الله تتيسر لك الامور وتزور السودان وتشاهد كل ما رائيته صور حقيقة بالعين فمهما اجتدهته لن استطيع ان اصور كل الجمال او اشمل كل شئ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sido 22

مراقب
المحكمة العسكرية

مراقب  المحكمة العسكرية
avatar



الـبلد :
التسجيل : 16/04/2014
عدد المساهمات : 4706
معدل النشاط : 4632
التقييم : 96
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 19:29

@imar088 كتب:






اشكر مرورك الراقي الجميل اخي وباذن الله تتيسر لك الامور وتزور السودان وتشاهد كل ما رائيته صور حقيقة بالعين فمهما اجتدهته لن استطيع ان اصور كل الجمال او اشمل كل شئ
يومها سوف أكون في ضيافتك ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 20:37

@sido 22 كتب:

يومها سوف أكون في ضيافتك ان شاء الله

لي الشرف والله ويسعدني ويسرني تشريفك لي 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
imar088

عقـــيد
عقـــيد
avatar



الـبلد :
العمر : 51
المهنة : أخيراً متقاعد
التسجيل : 08/11/2015
عدد المساهمات : 1453
معدل النشاط : 1692
التقييم : 121
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي    الجمعة 30 ديسمبر 2016 - 3:04

المميزات التراثية السودانية:
يمتاز السودان بعادات وتقاليد تميزه عن غيره في كثير منها ان لم يكن في اغلبها ومرد ذلك الي التنوع الثقافي والحضاري والعرقي المختلف باختلاف مناطقه الشاسعة وطبيعتها الخلابة التي اضفت علي الانسان السوداني رونقه الخاص باعثه روح الطبيعة الخلابة التي تصبغ علي قاطنيه روح فضفاضة ذكية فالجمال مبعث الابداع ووحي الروح ونقائها وبما انهم شعب يمتاز بالبساطة والتالف والتكاتف الاجتماعي واهم شئ التواضع (من تواضع الي الله رفعه) فقد انصهرة كل الارواح في بوتقه واحدة باسم السودان مما ولد ثقافة وتقاليد وعادات فريدة شكلا وجوهراوقد نبغ فيح جمالها فتبسمت به شفاه الشعراء امثال ادريس جماع صاحب القائد الاعجوبة والابيات الفريدة
انت السماء بدت لنا واستعصمت بالبعد عنا ***** آنست فيك قداسة ولمست اشراقا وفنا

ولا ننسي ابو امنة حامد ابن الشرق
سال من شعرها الذهب **** فتدلى وما انسكب
كلما عبثت به ******** نسمة ماج واضطرب

وفي هذا الركب الجليل لا ننسي محمد احمد محجوب
نزلتُ شَطكِ، بعدَ البينِ ولهانا‎**** فذقتُ فيكِ من التبريحِ‎ ‎ألوانا‎
وسِرتُ فيكِ، غريباً ضلَّ سامرُهُ‎ **** داراً وشوْقاً وأحباباً وإخوانا


والسر قدور نجم لا يمكن تجاوزه فتغني بابلغ العبارات في وصف السودان في رائعته ارض الخير
أرض الخير (افريقيا) مكاني
زمن النور والعزة زماني
أرض جدودي جباههم عالية
مواكب ما بتتراجع تاني
اقيف قدامها واقول للدنيا انا سوداني
................................................
أنا بلدي .. بلد الخير والطيبة
فيها خزاين .. فيها جناين
عيون ونجوم بالخير بتعاين
قمره بيضوي ما بغيب ابدا دايما باين
نوره بيسقي ليالي حبيبة
عليها بغني واقول للدنيا انا سوداني
...............................................
شمسك طلعت وأشرق نورها بقت شمسين
شمس العزة ونورها الاكبر
هلت شامخة زي تاريخي قوية وراسخة
ملت الدنيا وخيرنا بيكبر
شمس ايماني باوطاني
ده الخلاني اقول للدنيا أنا سوداني

كل هذا ليس للحصر بل مقدمة للاضاءة علي بلاد حباها الله بجمال طبيعه صبغ نفوس اهله جمالا وشعرا وادبا وكرما
ساتناول التراث والعادات والتقاليد السودانية وفق الترتيب التالي:-
1- مكونات المجتمع
2- الزي السوداني
3- المطبخ السوداني
4- العادات والتقاليد
5- اللغات واللهجات ومكونات اللهجة السودانية
6- الزواج والماتم والختان
7- رمضان والعيدين (الفطر والاضحي) والمولد النبوي الشريف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

موضوع متواصل عن وجه السودان السياحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 6انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام غير العسكريـــة :: تواصل الأعضاء-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2018